22
يونيو
2021
القلم المأجور ..!!بقلم : جبار ثجيل مطلك / الأمين العام لوزارة الدفاع
نشر منذ 1 شهر - عدد المشاهدات : 139

عندما يكتب القلم المأجور تتحول الأحاسيس الى ترجمانه ، وتتحول الفكرة الموجودة في الضمير الى كلمة ممكن ان تكون خير او شر بناء او هدم تقويم او تسقيط.

فالقلم هو الكلمة و الكلمة هي السلاح و الكلمة شرف المؤمن وموقف الإنسان في إنسانيته و الضمير ، عندما يباع ويشترى بثمن بخس فقد قيمته وتحول من إنسان الى حيوان .

ارحموا أقلامكم لا تبيعوا مبادئكم اتقوا الله في اعراض الاخرين ليستر عرضكم قبل ان تنتهك من قبل الشياطين .

اكتبوا الحقيقة كما هي لا كما تباع وتشترى ان كنتم تريدون الشراء فليس عندنا ما نبيعه لأننا امتلكنا نحله ونفتخر بما ورثناه من اخلاق وقيم ودين ، والدين النصيحة لكم ما دمنا على دين واحد قبل ان يقع السيف بيننا وبينكم ،  تصبحون انتم أمه نحن أمه وان تكونوا أحراراً في كتاباتكم ، لا تبيعوا قلمكم بثمن بخس تأكدوا من ما تكتبون ، فأن كنتم في مأمن من الأرض الآن فلا عاصم من امر الله ، ونحن مع القلم الحر الشريف مع من يستمع الينا ويفرز الغث من السمين ، ويكتب ما يمليه عليه ضميره ليكن قلمكم حر لتكن كتاباتكم بناءه لاتباع ولا تشترى .

وفي الختام تحية للقلم الحر تحيه لمن استمع الينا واثار وجه الحقيقة تحيه للصحفي الزميل حسن جمعة ./أنتهى

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار