اخر الاخبار
الشاعر الغنائي طاهر سلمان ، في مرآب العشق والجمال وفي جنة الكلمات واللحن الأصيل .. 

الشاعر الغنائي طاهر سلمان ، في مرآب العشق والجمال وفي جنة الكلمات واللحن الأصيل .. 

وكالة المرسى نيوز
ـــــــــــــــــــــــــــــــ ناظم ع . المناصير
الشاعر الغنائي طاهر سلمان ، في مرآب العشق والجمال وفي جنة الكلمات واللحن الأصيل ..
ـــــــــــــــــــــــ ليلــــة ، كأنها من نهار مشمس ربيعي رائق الجمال .. شددتُ يـداً على يـد ٍ أخرى ودفنتُ أتعابي
وقهري وشـــجوني في مرآب اللحن والكلمــة فاستفاقت فيّ الروح على صوت كأنه ينطلق من جنــة عرضهــــــــا
شرايين القلب ، وطولهـا الود والمحبة والجمال ، وفي عينيّ تسكن كل التعابير وكل زحامات الحروف التي تنضج
على وتر الأحاسيس ..
ـــ اليوم وفي مساء الأثنين الموافق 22/ نيسان / 2019 وفي قاعة قصر الثقافـــة ، كان موعدنا مع الشاعر والفنان
طاهر سلمان ..


ـــ إشارات السيدة أسماء جبار للأحتفاء بالشاعر طاهر ســـــلمان بضيافة مؤسسة النهضـــة الثقافيــــة وبالتعاون مع
قصر الثقافة والفنون في البصرة ، كانت قد أفتتحت جلسة الأحتفاء بالشاعر البصري الأنيق في أحرفه وتواصله
بحب ونشاط مع جميع الناس ..
ـــ الشاعر والصحفي كاظم الزهيري قال : ( قرأتُ ذات مرة أنّ الشعوب القريبـــــة من الماء ، أنها تكون شـــعوباً
راقيـــة ومنتجة ) .. طاهر سلمان شبَّ بدفء شط العرب وعلى أمتداد أنهار البصرة وجداولها .. ثم دعا الشاعر
طاهر سلمان بالحضور على المنصة والذي بدأ حديثه : كنتُ أتوقعُ حضوركم بهذا الكم الكبير .. كلكم أحبة وكلكم
طاقات مبدعة .. الكتابة في الشعر الغنائي تختلف بين شعب وآخر ، نحنُ نكتب الشعر الغنائي من واقعنا وآهاتنا
وآلامنا وفرحنا حين نفرح .. نحنُ نستخدم الشعر الغنائي بواقعية مفرطة ، وكل شاعر له أمتداده في شعر الأغنية
العراقية … كانت الأغنية بغدادية فقط ، لكن أدخلت الأغنية من قبل شعراء من الناصرية والبصرة وبقية المدن ،
… شاعر البصرة لما يكتب الشعر لا من أجل أن يحصل على الخردوات من المال .. تكون هناك فرحتنا كبيرة
حينما نكتب الشعر ..


ـــ وخلال المحاورة ، تمّ عرض فيلم لأغنية ( أنا أعشق ) من أداء الفنان كاظم الساهر ، كما تمّ عرض فيلم
يُصَوِرَهُ في ملتقى الحياة ، حاوره فيه الفنان الأستاذ كاظم صابر رئيس مؤسسة النهضة الثقافية .. الفلم من أنتاج
مؤسسة النهضة الثقافية وأخراج الأستاذ تقي هاني وتصوير محمد التميمي بمساعدة الأستاذ علي النوري ..
كما تمّ عرض عدد من الأغاني كتبها المحتفى به ..
ـــ طاهر سلمان تعامل مع عدد من الفنين .. مجيد العلي / رحيم علي / نامق أديب /طارق الشبلي / طارق
شعبان / وآخرين لهم بصماتهم في الأغنية العراقية ..
ـــ الأستاذ الدكتور ناصر هاشم بدن ، كانت له مداخلة موجزة ، حيا فيها المبدع طاهر سلمان وتحدث عن منجزه
وتجربته في الشعر الغنائي ..


ـــ أثير سؤال عن أغنية ( مجرد كلام ) التي غناها رياض أحمد والتي كانت لقصة حدثت في محكمة الأحوال
الشخصية أثارت لديه صخب الأحاسيس ، فكانت هذه الأغنية ..
ـــ طاهر سلمان يقول وفي فمه أبتسامة ، أنه أحبّ البصرة وماء البصرة .. لم يكره أي أحد في حياته ، هو من
البصرة ويقول : الذي بيّ بيّ .. كتبتُ لجميع أحبتي في البصرة ..
ـــ الفنان طارق شعبان ، أعتلى المنصة وتحدث عن المحتفى به الأنسان .. كما أعتلى المنصة أيضاً الشاعر
مهدي السوداني ، الذي تحدث قائلاً : طاهر يتميز بموهبة عالية ، كتب بجميع أوزان الشعر الشعبي ، وأنه قد
يختلف عن بقية الشعراء بنتاجه الشعري ، وأنه يتعامل مع كل الشعراء والملحنين والمطربين بمحبة كبيرة ..
ـــ الصحفي والشاعر كاظم الزهيري ، كان مبدعاً في تحاوره مع الشاعر طاهر سلمان ، حيث أدار الجلسة
بحرفية عالية وكم سررنا أن رأيناه لأول مرة بهذا الأبداع في التقديم ..
ـــ الشاعر طاهر سلمان : شكر الجميع على ما لمسه من حب وتقدير ..


ـــــــــــــــــــــــــــــــ من عيون شعره
طقوس الحب
أنا بك ِ
أرجم شيطاني
وأتوضأ بشوقي
وأصلي فرضي كي لا أطرد َ
من جنة حبك
أنا بكِ وجدتُ نفسي بعد أن تاهت مني
على سراب الأماني
ـــــــــــــــــــــــــــــــ أمنيــــــة …
لو تكونين معي
أحتوي الدنيا بكفي
أنت نصفي
وأنا نصفك
أنسى بكِ ضعفي
لو تكونين معي
أكتب الحب أنا ألف قصيدة
سوف لا يغمض طرفي
أقطف النجمة أهديها قلادة
ويدي أفرشها أحلى وسادة
انك الأنثى التي لم يعشق
القلبُ سواها
صادرت كل حماقاتي بفيض من صباها
انك الأنثى التي
صارت وجودي
شاركتني كل
أسراري الصغيرة
والكبيرة
وجوابي حين أسأل
لو تكونين معي
أصبحُ أجمل
ــــــــــــــــــــــــ ولي كلمة : فأنتَ أبا سجاد كنتَ مبدعاً راقياً .. المستحيل أذابته بصمتك المتقنة ، فأزالت الصدأ من
النفوس … خطط المؤسسة لبت جميع طموحلتنا ولا زالت ، لأننا مللنــا الجلسات المكررة التي لم تحمل من الأبداع
والرقي ما به يوصل إلى نفوسنا حرفاً أو صوتاً أو لحناً وكلمة نتهيأ فيها للحياة .. اليوم كنت مبدعاً برفقة أخيك الأستاذ
كاظم صابر في أصالة ومعرفية حيث بلغت فينا الروح المستطابة في باقة جميلة من العمل الأبداعي ..
ــــــــــــــــــــــــ وأخيراً تم أهدائه درع الأبداع من قبل رئيس مؤسسة النهضة الثقافية أستاذ كاظم صابر

 

عن Resan