اخر الاخبار
النائب كاظم الصيادي:سأخرج ملفات تهز الجبال بالفساد خلال الفترة القادمة”!!

النائب كاظم الصيادي:سأخرج ملفات تهز الجبال بالفساد خلال الفترة القادمة”!!

كشف عضو لجنة النزاهة النيابية كاظم الصيادي، عن تحقيق خطير في مصرف الدم، فيما وعد بكشف ملفات فساد ” تهز الجبال” في الدورة البرلمانية الرابعة. على حد قوله
وقال الصيادي لبرنامج {ممنوع من العرض} بثته قناة الفرات الفضائية ” سلمنا وزير الصحة تقرير يثبت نقل دم لمريض من مصرف الدم ملوث بالإيدز، والوزير فتح تحقيق على اعلى المستوى لبيان الامر”، مبينا ان” الفساد أصبح ثقافة والحكومة تشيعها ببرنامج ممنهج”.
وأضاف ان” مكتب المفتش العام بؤرة فساد، ومعظم الذين يتكلمون عن الفساد هم فادسين وبأدلة ووثائق وبراهين”، موضحاً” البعض من مجلس النواب لا يرضى الغاء مكتب المفتش العام لغرض الابتزاز، ومعظم عقود الاستثمار لا تحال الى الجهات المعنية الا بعد ان يؤخذ منها حصة {خاوة}”.
وتابع الصيادي” عندما عزمنا محاربة الفساد، كنا متأكدين من تصدي الفاسدين بكل قوة”، كاشفاً” عن دفع {25} ألف دولار لأعضاء مجلس المحافظة من الذي يصوت لترشيح بديلا لمحافظ نينوى المقال نوفل العاكوب”، منوها الى ان” محافظ نينوى سيكون من أبناء المحافظة؛ لكن هناك جرائم ترتكب في الموصل وهي معرضة لانهيار جديد”.
وأشار الى” هذه اللحظة الوضع سيء في مجلس النواب من دون رؤساء لجان ونواب للرؤساء”، معلنا عن” تسجيل {5} دعوات تشهير بحقي في هذه الدورة الانتخابية الى الان”.
ورداً على اتهام رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية السابق حاكم الزاملي باستحواذ الصيادي وأخيه على 2800 دونم في الكوت ذكر الصيادي، ان” الكتاب الذي عرضه الزاملي والمتضمن الاستحواذ على {2800} دونم هو بالأصل عقد مشاركة لأربعة اشخاص مسجل بالأسماء”، مبيناً ان” مواطن تنازل عن {700} دونم من العقد {2800} عن حصته وهي ايجار؛ لوجود مشكلة وأصدر قراراً ابتدائي وتمييزي من القضاء بهذا الامر”.
وزاد” هناك أحزاب استحوذت على 30 ألف دونم في واسط، وهي بالأصل عقد استثمار في الكوت”، مستدركاً” لديَّ العديد من الوثائق التي ثبتت براءة اخي من التلاعب في الأراضي الزراعية”، لافتا الى ان” الزاملي اتهم اخي بتزوير الشهادة الدراسية، وأؤكد ان اخي خريج اعدادية التجارة وهو من الأوائل وتم قبوله في كلية الإدارة والاقتصاد قسم المدرسين ومنح درجة بكالوريوس في العلوم التجارية، وحالياً طالب ماجستير”، متحدياً” الزاملي في حوار مباشر في برنامج {ممنوع من العرض} لفرز جميع الملفات”.
واكد الصيادي ان” ما اثير حول ملف الأراضي هو استهداف سياسي، وسأخرج ملفات تهز الجبال بالفساد خلال الفترة القادمة”، لمشيرا الى” استحواذ شقيق الزاملي {وليد عباس موسى} على دور الزراعي في واسط”.
وأردف بالقول “لدي ملف خطير جداً ضد قائد الشرطة وبكتب رسمية منها مذكرة الى مكتب وزير الداخلية في 12/2/2018 بتشكيل مجلس تحقيقي لتدقيق جميع معاملات الصرف في قيادة قوات الشرطة الاتحادية من 1-1-2015 لغاية 31/10/2015 وظهر من اللجنة التحقيقية وجود تجاوز على تخصيصات الأبواب الممنوحة للقيادة بمبلغ {96} مليار و{684} مليونا و{879} الفا و{811} دينارا”.
وبين ان “المجلس التحقيقي المرقم 39 في 2016 عدم وجود سند إدخال مخزني حيث ان مبلغ سندات الصرف للمعاملات التي لا تحتوي على سند إدخال مخزني هو {6} مليارا و{858} مليونا و{597} دينارا، اما المجلس المرقم 136 في 2016 الخاص بعدم وجود توبيب وترميز الحسابات وسندات الصرف مبلغها {425} مليون دينار، والمجلس المرقم 134 بعدم وجود ختم وتوقيع مدير التدقيق لسندات الصرف ومبلغها {248} مليارا و{16} مليونا و{556} الفا و{194} دينار”.
ونوه الصيادي، الى” وجود مبالغ كثيرة أخرى بالمليارات لعدم وجود وصولات معاملة، كما بلغ معاملات التزوير واطفاء السلف {3} مليارات دينار وشراء قطعة أرض للفريق جودت بحي الإصلاح في كربلاء بمبلغ مليار و{556} مليون دينار”، معلناً” تقديمها الى النزاهة والمجلس الأعلى لمكافحة الفساد”، مستذكراً” طالبت سحب يد الفريق جودت لحين انتهاء ملف الاتهام ولم اجد رداً على طلبي”.
واختتم الصيادي حديثه {للمنوع من العرض}” قضيتنا ليست تشهير ولا نريد سوى استضافة وايضاح، وسنخرج جميع الملفات ولن يقف أي حزب بوجهنا”

عن Resan