اخر الاخبار
جرجس بن عميد التكريتي —مؤرخ

جرجس بن عميد التكريتي —مؤرخ

جرجس بن عميد التكريتي —مؤرخ –اعداد ميديا الرافدين مؤرخ وباحث وكاتب واثاري عراقي

من اراد دراسة المؤرخ العربي المسيحي جرجس بن عميد بضم العين المعروف ايضا بابن المكين يتطلع بصورة عفوية الى الكاتب ج كراف ليستمد منه المعلومات المطلوبة ولكن حتى الذين يعون المعطيات المغلوطة التي جمعها هذا المؤلف ،لاينجون من تاثير ارائه الخاطئة .
أ‌- تصحيحات لتاريخ السيرة :
1-ولد ابن عميد سنة 602 وتوفي بعد سنة 689 هـ ( 1206- بعد 1280 م)
لقد حدد كتاب القرن الثامن عشر استنادا الى معلومات غير صحيحة للصفدي ،موت ابن عميد في 672 هـ (1273م).
وحدد كراف وفاته بين 1262و 1268م ،اما كلود كاهين فقد اظهر وفاته 672هـ (1273م ) بينما يشير ب.كاويرو دون ذكر اي مصدر الى ان وفاته كانت حوالي 1280 ولم يكن هذا الا استنتاج شخصي يستند الى ماذكره ابن عميد في مقدمة كتاب لهa saracenica histori (التاريخ الاسلامي ) للسلطان المرحوم الملك الزاهر ركن الدين بيبترس وكاويرو يعرف ان هذا السلطان قد توفي 1277 م ،مما مكنه ان يقول هذا .
لاننسى ان ابن عميد قد اعاد كتابة مجموعته التاريخية حيث أوجز وكثف المعنى .واضاف مقاطع تخص تاريخ ملوك فارس مستعينا بمؤلفات لابن المقفع .اطلع عليها في اللحظة الاخيرة لهذا السبب اطلق على المجموعة التاريخية بمضمونها الجديد ،عنوان التاريخ المختصر ولكن لايجوز الخلط بين ايجاز ابن عميد والاختصارات الاعتباطية التي حققها بعض نساخ المخطوطات امثال .مخطوطة لندن 7564 شرقي الذي حسب راي كلود كاهين اجرى تجزئات محزنة على النص او مخطوطة ليد شرقي 125 الذي غيب مقاطع بكاملها ،لصياغة المجموعة التاريخية باسلوب عربي بليغ ،وجدت في القسم الاول من تاريخه المختصر بينة توكد موته بعد سنة 1280.وهي عندما تناول فتح الاسكندر الكبير للمغرب ،ذكر رؤية ايل غطس قرونه الكبيرة في حوض ماؤه قاتلة وشرب مع بقية القطيع المرافق له دون ان يصابوا باي اذى ،لقد طاردت جيوش الاسكندر العطشى القطيع وقتلوا الايل الكبير واخذوا قرونه المعروفة بالهرثوت وغطسوها في الحوض ثم شربوا جميعا.فيما بعد صنعوا من القرون الات نفخ موسيقية ومقابض سكاكين وقد وجدت احدى هذه الالات عند الامير علي بن الشريف بن تغلب الذي
اهداها بدوره للسلطان المالك السعيد ابن المليك الزاهر ركن بيبرس البندقوري 677هـ (ايار سنة 1278-ايار 1279) كما وجد بين الاشياء التي خلفها الصاحب الوزير بهاء الدين بن حنا (مات في 15 نيسان 1279 م ) مقبض سكين صنع من الهرتوت،ويقال ان هذا المقبض مضاد لجميع انواع السموم .يستنتج من كل ذلك ان مؤلف التاريخ المختصر عاش بعد التواريخ المذكورة اعلاه .وهذا لايثير الدهشة اذا حسبنا انه ولد سنة 1206.
3- اعتبر الكتاب الغربيون بن عميد كاتبا قبطيا مع ان الجميع كانوا يعرفون نسبه الوارد ذكره في نهاية مؤلفه historia saracenica.من الواضح استنادا الى شجرة نسبه انه لم يكن قبطيا بل من اتباع الكنيسة السريانية الارثودكسية لان اسلافه كانوا قد اتوا من تكريت مقر المفريان السرياني .
ولد ابن عميد وعاش في مصر .وكان مواطنا مصريا غير ان المواطنة لاتكفي لتحديد انتمائه الطائفي وبالاخص عرقه فهو من الكتاب المسيحيين السريان .
اول من لفت انتباه العلماء لهذه الحقيقة في الشرق هو الخوري اسحاق ارملة واضع فهرست مخطوطات دير الشرفة بلبنان .
4-ان لفظ اسمه ابن العميد بفتح العين عرف بوجه عام في اوروبا ولو ان لفظه الاصلي هو العميد بضم العين كما اورده ابراهيم الحاقلاني في منتصف القرن السابع عشر عدة سنوات بعد مانشر اوبينيوس historia saracenica.هنا نعيد للذاكره ان السريان الذين اختلطوا بالعرب المهيمنين كتبوا اسماءهم المسيحية بطريقة لاتستفز مجتماعاتهم فنجد هناك في اوساط سريان تكريت والاخرين من الكلدان ساكني بغداد والبصرة واماكن اخرى كانوا يدعون في لغتهم الام اسماء سريانية /كلدانية مستمدة من حياة المسيح :كليل يسوع اي (اكليل يسوع ) .وعمد يشوع بضم العين اي (عماد يسوع ).

ب-تصحيحات أدبية :
5- نجد في تقييم مؤلفات ابن العميد احكاما اعتباطية لايبررها شيء لم يكن العنوان المجتمع المبارك .مع ان هذه الكلمات وردت في مقدمة ناسخ اغلبية المخطوطات ماعدا بعض التباين (نبدا بنسخة كتاب المجتمع المبارك الذي جمع واوجز في كتاب مجتمع مبارك جمعة .
من المتعارف عليه في اواسط مناخ القرن الثالث عشر وقرائهم فيما بعد ان يوصف ب مبارك الكتاب القيم ذو المنفعة الكبيرة ،ان المصحح مينا البرماناوي الذي رمم المخطوطة كتب في تاريخ المسيحيين hiasoria christianorum مخطوطة باريس.عربي 294 :طلع في هذا الكتاب المبارك .كذلك مخطوطة محبوب المنبجي مخطوطة الشرفة عربي 116 انهى نسخته بعبارة اتم هذا الكتاب المبارك الذي هو التاريخ مع القوانين والمجامع الشريفة –الله يجعله مبارك عليه .من جهة ثانية ان الترجمة الاثيوبية لكتاب التواريخ لابن الرهيب .معاصر ابن عميد يبدا ايضا بالقول (هو ذا الكتاب المبارك ).
6- من البهتان ايضا ان يقال ان ابن عميد نسخ مقاطع طويلة من حوليات ارثيسبوس دون اي ذكر لمراجعة فمن المؤكد ان ابن عميد في الجزء المخصص في كتاب تاريخه للعرب كان متكتما جدا للمصادر التي استقى منها .لكنه في تناوله تاريخ العرب المسلمين استشهد اسميا بالطبري والشيخ كمال الدين الحمدي اي ابن وسيل . اما الاخبار المتوازية للعالم المسيحي فكان ابن عميد يكتفي كل مرة بالقول (ورد في تواريخ النصارى )هذه الملاحظة تعني ان لايفتش القاريء المسيحي عن مصادر تاريخه الخاص في الاخبار
المخصصة للعرب المسلمين .ان ابن عميد في القسم الغير منشور من تاريخه الذي يمتد من خلف العالم لغاية هيراكليوس (لهذاالسبب كان يذكر مصادره في كل مقطع ويلاحظ ان بعضها وحده ابن عميد قد حفظها للاجيال القادمة وبعضها الاخر اوردها بطريقة افضل مما جاء في المخطوطات المحفوظة .
7-يظهر ان ابن عميد مطلعا على نسخة اصلية لقصة المحبوب تختلف عن اقدم مخطوطة عرفناها sinoit arab 580 كما انه نقل مقاطع عديدة من تاريخ ملوك الفرس سير ملوك العجم لابن المقفع وقد تم حرق او اتلاف هذا الكتاب في اوساط العرب المسلمين بعد ان فقد ابن المقفع مكانته حوالي 759 م .
في الحقيقة ان ابن عميد او الاوساط المسيحية الذين صانوا هذا المرجع اعطوا اسما لمؤلفه لم يكن المسلمون يعرفونه .ان مقاطع كتابه وردت باسم روزباه .الاسم الفارسي الاصلي لابن المقفع وقد وقع اخطاء اثناء نسخ مخطوطة ابن المقفع ، فحرف اسمه فهو تارة زورباهار ،روزباهان ،وتارة زوربهاربن زوبهار/ زوبهار،وزوربهار. ان تصغير الاسم باضافة (أن ) معروف جدا في سلاسل الانساب العربية .
اننا نتقبل تماما كتابة مايلي (روزبهان بن دهقوار)
من الملاحظ ان ابن عميد ذكر روزبهان على الاقل .اربع وعشرين مرة في تاريخه المسيحي clristianorum hiatoria
انها لحاجة ملحة ان ينشر هذا المرجع بنص عربي اصيل وان لايستعان من الان وصاعدا باجزاء غير محققة او ترجمة حرفية في اللغة الاثيوبية كما هو سند حال بعض الباحثين الالمان .

8-بالنسبة للمواضع الكتابية (خاص بالكتاب المقدس )والمسيحية ،استند ابن عميد الى الكتاب المدرجة اسماؤهم ادناه
1-ابن البطريق 18
2-المنبجي19
3-فم الذهب20
4-ابيفانيوس-مطران قبرص 21
5-الاخوان من الصعيد 22
6-اخبار بابا روما 23
7-ازرا(عزرا ) يذكر عنوان كتابه ،وهو غير معروف في مكان اخر:
المناجاة بين يدي الرب 24
8-ابن كيرون (بن غوريون )وفقا للترجمة العربية لجوزيف 25
9- النبي دانيال 26
10-اخبار السامرايين 27.

عن Resan