اخر الاخبار
ملتقى الرواية العراقية الثالث في البصرة .. الراهن والتحولات

ملتقى الرواية العراقية الثالث في البصرة .. الراهن والتحولات

وكالة المرسى نيوز

ــــــــــــــــــــــــــــــ ناظم ع . المناصير
الرواية العراقية .. الراهن والتحولات ؛ في ملتقى الروايــة الثالث ، برعايــة
وزارة الثقافـة والسياحة والآثار … في فندق شيراتون البصرة ..
ـــــــــــــــــــــــــ أنطلقت في صباح يوم الجمعــة الموافق 7/ أيلول / 2018
فعاليات ملتقى الروايـة الثالث في البصرة بحضور مميّز من قبل الأدباء والكتاب من
مختلف المحافظات العراقيــة ..البصرة يـد عصية على الأعداء ، تُطالب بحقوقهـا ،
وقلمها يُحارب الجهل ، يرتفع صوتها الهادر ضد الباطل ،فهي وهج الحياة يشع في كل
العيون ، تنتفض برقي الكلمة والأبداع رغم وجود ثورة الماء، الملحمة الكبرى في البحث
عن الحب والسلام .. البصرة مدينة النور في أقصى الجنوب التي ما أنفكت تعطينا من
خيرات أرضها ، ونتوسد ترابها ، فهي الأمل في المسرات والسؤدد .. هي الْطِيبــة والمروءة
والشجاعة .. هي الجنة تسري معانيها في قلوبنا .. الله ، الله عليك من أمٍّ رؤوم تُسابق الزمن
وتحطّ على أوتار صوت هبوب الريح وهديل الحمائم وكل الطيور .. ففي يوم الخميس 6/9
كانت وقفة أحتجاج شارك بها كل الأدباء تحت أيقونة البصرة الخالد بدر شاكر السياب
ولوّحت الأيادي على ضفاف شط العرب الذي يعاني ملوحة طارئة لرئة العراق ، فعبَّر
الأدباء كل من منطلقاته شعرا” ونثرا” وكانت كلماتهم تنبض بالحب والجمال وأنشاد السلام ..
بدأت فعاليات الملتقى برعاية وزارة الثقافة والسياحة والآثار بالتنسيق مع الأتحاد العام
للأدباء والكتاب العراقيين بقيام أتحاد الأدباء والكتاب في البصرة ؛ ملتقى الرواية الثالث
دورة ( محمود جنداري ) ..


أدار فعاليات الملتقى الشاعر عبدالسادة البصري ، فبدأت بتلاوة عطرة من آيات القرآن
الكريم ومن ثمّ قراءة سورة الفاتحة ترحما” على أرواح شهداء العراق ومن ثم ّ وقف الجميع
أحتراما” للنشيد الوطني …وللحظات أرتقى المنصة الساجية الشاعر كاظم الحجاج لألقاء كلمة
الأفتتاح ، قال في كلمته : أيها العراقيون المميزون . أيها القادمون من مدن العراق
البعيدة والقريبة .. مرحبا” بكم في مدينتكم الأغنى بين مدن البلاد كلّهــا ..
الشاعر ئاوات حسن أمين مدير عام الثقافة الكردية قرأ علينا كلمة معالي وزير الثقافة
والسياحة والآثار بالنيابة : أحييكم وأحيي ملتقاكم الثلث للرواية في البصرة تحت عنوان
أسم مهم وهو ( محمود جنداري ) ، ليس غريبا” على البصرة ولا على أدبائها أن
تُقيم ملتقى الرواية على أرضها وهي بحق أرضية خصبة للثقافة والفنون ومكان لولادة
أدباء كبار ، دوّن التأريخ منجزاتهم في سفره وخلدها المخلدون في مكتباتهم ..


وألقى الأستاذ أبراهيم الخياط كلمة الأتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين : كلمة بحجم
نزيف الوطن …في حضرة البصرة أنشد ما قاله أبو فرات في حق أبي الطيب : وأنا أمةٌ
خُلقت لتبقى ،وأنت دليلُ بقياها عَيانا … وأنتِ يا بصرتنا دليلُ بقائنا أمس واليوم وغدا” ..
أما كلمة الوفود فقرأها الأستاذ علي الفواز : اليوم هو شاهد على أننا ندوي حكاية البصرة
حكاية الماء والعطش والنفط والكلام ، نكتب لها سرديات الآتي ، نتدثر معها عند سوانح
الحلم المذبوح ، لكننا لا نبكيها ولا نكتب لها المراثي ، بل سنكون معها واقعيين جدا” …
.. أمّا كلمة الدكتور سلمان كاصد رئيس أتحاد الأدباء والكتاب في البصرة ، فقال بكلمته :
أتساءل حقا” ما الذي يدفع راجيا” كي يقف مع الحق وآخر يجلس مع الباطل ولا أجيب إلاّ
أن أقول : أنتم تصفون مجدا” للموقف وآخرون يحوكون رداء” ممزقا” لعريهم ، أحترم
أعتذار من لم يحضر لأنني مثلهم ولكني في الطرف الآخر أتمنى أن أراه وسط حشود
المتظاهرين بالرغم من أنني أعرف أنه لن يمر بالشارع المجاور لتجمعهم ..
أعقب ذلك أفتتاح المعرض الشخصي السادس للفنانة التشكيلية ( عادلة فاضل الأبراهيمي )
تحت عنوان ( رحلة اللون والتحدي ) ..


ومن ثم بدأت فعاليات الملتقى بحلقة ــ آفاق الرواية العراقية ــ أدارة الدكتور ضياء الثامري
وتحدث الناقد جميل الشبيبي عن الرواية ملامح عامة ، أعقبه الناقد مقداد مسعود وتحدث
عن الرواية البصرية النسوية .. أما الرواية العراقية في الخارج فتحدث عنها الأديب
حامد عبدالحسين حميدي ..


كما تم تقديم قسم من شهادات الأدباء المشاركين / طه حامد ــ محمدعلوان ــ حامد فاضل ــ
فاروق السامر ــ حسن السليفاني وأنور محمد طه ..
أما الجلسة المسائية ليوم الجمعة فكان محورها المحتفى به ( محمود جنداري ) بأدارة
الدكتور خالد الياس ، وشارك فيها ــ محمد خضير ـــ بشير حاجم ــ الدكتورة نادية هناوي
ــ عبدالغفار العطوي ــ الدكتورة كوثر محمد جبارة ــ عبد علي حسن ــ حسن البحار ــ
الكاتب محمد خضير تحدث عن محمود جنداري : أنتج مجموعتين من القصص تلتحم
نصوصها المترابطة ألتحام الرواية في هضباتها المتسلسلة هما ( حالات ــ ومصاطب
الآلهة ) ..
الدكتورة نادية هناوي كان لها مدخلا” في النسوية والكتابة الروائية .. أما عبد الغفار العطوي
فتحدث عن الرواية النسوية العراقية المصطلح والمفاهيم ,, أما الدكتورة كوثر جبارة كان
حديثها يدور حول رواية المسرات والأوجاع والسيناريو المقتبس ..
وتحدث الأديب حسن البحار عن أدب الرحلات وجنس الأحاسيس والطموحات / جنس
الأجناس ..


أما الجلسة الصباحية ليوم السبت الموافق 8/أيلول / 2018 فكانت جلسة واحدة للظروف الطارئة التي تمر بالبصرة أدار الجلسة الأستاذ الدكتور محمد جواد البدراني بمشاركة
الأديب عباس عبد جاسم في جماليات صوت الحكاية لولادة الذات .والأديب محمد جبير
والأديب علوان السلمان مع وجود الشهادات ، للأديب أسماعيل أبراهيم وكاظم الشويلي
وهيثم الشويلي ومحمد عبد حسن …


ورغم المظاهرات والأحتجاجات في مدينتنا الكبيرة ، كان ملتقى الرواية الثالث من أهم
الثمرات اليانعة ؛ فنجح الملتقى نجاحا” باهرا” ؛ ويرتضي جميع من حضر لصوت الحقيقة
في صناعة المستقبل .

عن Resan