اخر الاخبار
“المجتمع المدني وإدارة الأزمات.. حروب التعطيش إنموذجاً” في البيت الثقافي في الصدر

“المجتمع المدني وإدارة الأزمات.. حروب التعطيش إنموذجاً” في البيت الثقافي في الصدر

“المجتمع المدني وإدارة الأزمات.. حروب التعطيش إنموذجاً” في البيت الثقافي في الصدر
تصوير/ مصطفى مزهر، صباح الزبيدي، إيهاب رمضان
عقد البيت الثقافي في مدينة الصدر اليوم الاثنين الموافق 11/6/2018 جلسة ثقافية موسومة بـ “المجتمع المدني وإدارة الأزمات.. حروب التعطيش إنموذجاً” بالتعاون مع المجموعة البغدادية للتنمية المجتمعية.
والجلسة التي أدارها الإعلامي عادل الساعدي استهلت بحديث الضيف الصحفي والمدرب الدولي مازن صاحب الشمري عن المجتمع المدني ودوره في مواجهة الأزمات متخذاً أزمة المياه إنموذجاً، مشدداً على أهمية المجتمع المدني في المجتمعات المتحضرة ودوره في تقديم الاسناد والدعم للحكومة والدولة في مختلف الأزمات التي تواجه البلدان، وإنَّ إدارة الأزمة تحتاج إلى تعاضد وتضامن ومساندة وقيادة حكيمة تضع ركائز الحكم الرشيد في الأزمات لحلّ الأزمة، منوهاً إلى ضرورة أن تقوم النقابات والاتحادات والمؤسسات المدنية والإعلامية بدورها الجاد في التثقيف ونشر الوعي لمواجهة أي أزمة.
فيما قدمت مسؤولة البيت الثقافي في مدينة الصدر زينب فخري تعريفاً بالبيت الثقافي في مدينة الصدر وأنه يشكل نافذة لوزارة الثقافة في هذا الأفق المهم من بغداد فضلاً عن دوره في الاحتفاء بمبدعي المدينة وأرشفة موروثها وخصوصيتها الاجتماعية والثقافية، منوهة إلى أنَّ البيت الثقافي في الصدر قام بحملة ميدانية لترشيد استهلاك المياه كجزء من واجبه في نشر التوعية والتثقيف في حلّ الأزمة.
وفي ختام الجلسة التي حضرها نخبة من الشرطة المجتمعية ومؤسسة الزينبيات الثقافية وعددا من المثقفين والإعلاميين، قدمت السيدة زينب فخري شهادة تقديرية للصحفي والمدرب الدولي الأستاذ مازن الشمري.
11/

عن Resan