اخر الاخبار
تشهد السماء حدثا فلكياً نادراً هو (ظهور القمر الدموي )يوم 20 كانون الثاني الجاري.

تشهد السماء حدثا فلكياً نادراً هو (ظهور القمر الدموي )يوم 20 كانون الثاني الجاري.

تشهد السماء حدثا فلكياً نادراً يوم 20 كانون الثاني الجاري.
وسيقترن بهذا الموعد ظهور ما يعرف بالقمر الدموي العملاق مع خسوف كلي للقمر، في ظاهرة يمكن رؤيتها من أميركا الشمالية، وبعض الدول الأوروبية.
وفي المقابل، ستكون دول الشرق الأوسط وبقية أفريقيا قادرة على التقاط لمحة من هذه الظاهرة للقمر التي ستستمر لمدة 62 دقيقة.
وسيكون القمر بدرا {أي منتصف شهر جمادي الأولى 1440 هجرية} يوم 20 كانون الثاني الحالي.
وفي ذلك اليوم يتداخل القمر الدموي العملاق، وهو أول بدر في 2019، مع الخسوف، عندما تقع الأرض مباشرة بين الشمس والقمر.
وتطلق تسمية القمر الدموي العملاق لأن نور الشمس يخترق الغلاف الجوي للأرض في طريقه إلى القمر، والغلاف الجوي للأرض يحوله إلى اللون الأحمر بالشكل ذاته الذي يصطبغ فيه قرص الشمس باللون الأحمر عند الغروب.
ومن غير المعتاد حدوث خسوف كلي للقمر وقمر عملاق معا.
و”القمر العملاق” ظاهرة يتزامن فيها وقوع القمر البدر عند أقرب نقطة له في مساره حول الأرض، مما يجعله يبدو أكبر من الحجم المعتاد.
وكان آخر خسوف كلي في 27 تموز الماضي، ومن المقرر أن يكون الخسوف القمري التالي في عام 2021.
Resized Image

عن Resan