8
يونيو
2024
شخصية من بلادي ...الفنان قائد النعماني
نشر منذ 2 اسابيع - عدد المشاهدات : 77

بغداد / اعداد موفق الربيعي

الفنان قائد فليفل حسن ، ولد في مدينة النعمانية – محافظة واسط عام 1946 ، أنتقل بعدها الى الكاظمية ، حيث دخل متوسطة الفجر في الكاظمية، وكان الشاعر الكبير مظفرالنواب يدرسهم العربية، والنشاط الفني، ومن حسن الصدف ان أول عمل مسرحي شارك به كان مسرحية ( راس الشليلة ) تأليف يوسف العاني، وأخراج مظفر النواب .

* دخل أكاديمية الفنون الجميلة قسم الفنون المسرحية 1965 ، تخرج منها عام 1969 .

* حصل على شهادة الماجستير في الإخراج من جامعة كولورادو 1986 .

* حصل على شهادة الدكتوراه في الفنون ( مسرح ، سينما ، تلفزيون ) من جامعة تكساس 1991.

* عمل ممثلاً في

- فرقة المسرح الشعبي

- فرقة مسرح 14 تموز

- فرقة المسرح الحر

- فرقة مسرح الرسالة

* اشهر مسرحياته

- الدبخانة  إخراج : اسعد عبد الرزاق 1967

- كان يا ما كان اعداد وإخراج : قاسم محمد 1977

- اللص

- بين المالك والمملوك ضاع التارك والمتروك

- عرس واويه

- كلهم أولادي إخراج الراحل: جاسم العبودي.

* شارك في الافلام التالية

- الرأس للمخرج فيصل الياسري 1976.

- الجابي للرائد جعفر علي

- يوم آخر اخراج صاحب حداد 1979

- الزورق ،  1977 واسهم النعماني في كتابة حواره وبطولته واخرجه عدنان الامام

- التجربة للمخرج المصري فؤاد التهامي 1977.

- النهر اخراج فيصل الياسري 1978

- القادسية  إخراج صلاح أبو سيف 1981

- المسألة الكبرى للمخرج مـحمد شكري جميل 1982.

- مساعد مخرج فيلم الملوك الثلاثة 1999

- برنامج افتح ياسمسم

- فلم الانتقام 

- فلم السيد صدام 

- فلم بغداد تكساس

- شارك كممثل ومساعد مخرج منها في الفيلم الامريكي ثلاثة ملوك عام 2000 بطولة جورج كلوني وإنتاج شركة ورنر بروذرز.

* المسلسلات التي شارك به:

- مسلسل (اللغز) لمعاذ يوسف وكارلو هارتيون هو الابرز بين اعماله.

- مسلسل (الباشا) والذي يتحدث عن حياة الزعيم العراقي الراحل نوري السعيد، وشارك في هذا العمل نخبة كبيرة من نجوم الفنانين العراقيين إضافة إلى ممثلين من مصر وسوريا، وإخراج: فارس طعمة التميمي.

- مسلسل مشترك عراقي سوري ( رسائل من رجل ميت ) من بطولته وبطولة الفنان السوري غسان مسعود والفنانه العراقية الشابة شذى حسون ، اخراج الفنان حسن حسني وتم عرضه في رمضان لعام 2008 وكان آخر عمل شارك به قبل وفاته.

* يقول عنه الاستاذ محمود شاكر شبلي في موقع الحوار المتمدن ( كان شبابه وشخصيته الفارعة وملامحه الجميلة وذكاؤه وخفة دمه وسرعة أتقانه لأدواره أسبابا مقنعة دائما للمخرجين بان ينيطوا به الأدوار الأولى في اعمالهم , بل أحلى الأدوار وكان جديرا بها . وحتى الممثلات كن يشعرن بشبابهن وحيويتهن وهن يمثلن أدوارهن الى جانب الفتى الجميل قائد النعماني ). كان يجيد كل الأدوار وكان يهوى الأدوار الصعبة , كما انه ابدع في دور الشخصية الشعبية المدانة ( تنبل ابو رطبة ) الذي ينام تحت النخلة فاتحا فاه عسى ان تقع تمرة فيه في مسرحية (كان ياماكان) عام 1977 اخراج قاسم محمد.

* ويضيف شبلي ( اشتهر قائد النعماني أيضا في دول الخليج العربي من خلال برنامج الاطفال الشهير (افتح ياسمسم) من اخراج فيصل الياسري و المأخوذ من البرنامج الأمريكي (شارع سمسم) الذي ادى فيه شخصية الميكانيكي الوسيم ( هشام ). كان نجما متألقا في ( افتح ياسمسم ), أحبه ملايين الأطفال انذاك و الذين كبروا الآن وأصبحوا رجالا لكنهم لم يستطيعوا نسيان صورة قائد النعماني بأناقته وضحكته المشرقة التي مازالت عالقة في ذاكراتهم .

* يذكره الفنان الراحل محسن العزاوي ( شَكَّل قائد النعماني في البدء مع الفنانين القديرين سامي قفطان ونزار السامرائي صحبة فنية صادقة سواء في المسرح أم السينما أم التلفزيون .. فأدرك كل منهما بعد مسيرة حافلة بالعطاء معنى الكوميديا والمأساة فأبدعوا في أدوار متنوعة محلية وعربية وعالمية ، كانت أبرزها من إخراجي (نشيد الأرض) ومسرحية (باب الفتوح) التي برع فيها الثلاثة كأي الممثلين المحترفين على المستوى الرفيع ولكن الاثنان قائد وسامي ضلا متمسكين بمقولة رائد المسرح العالمي (قسطنطين ستافلافسكي) والقائلة: (ليس هناك دور صغير أو دور كبير إنما هناك ممثل كبير) وقربها بحق الاثنان إلى أن وصلا ما وصلا أليه الآن ، فقائد لم يتقاعس يوماً ما في فرقته عن أداء دور صغير إلى أن بلغ الأدوار الكبيرة فصاغ منه إبراهيم جلال وجاسم العبودي المخرجان الأكاديميان المحترفان ممثلاً أكاديمياً خصوصاً بعد تخرجه من أكاديمية الفنون الجميلة منتصف السبعينات وكذا الحال مع القدير سامي الذي تمثلت له عبارة شيخ المخرجين الروسيين.

       توفي في نيسان عام 2009 في الولايات المتحدة الأمريكية أثر نوبه قلبيه.

 

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار