اخر الاخبار
تاريخ الألعاب الرياضية لنادي القوة الجوية …

تاريخ الألعاب الرياضية لنادي القوة الجوية …

تاريخ الألعاب الرياضية لنادي القوة الجوية …

* الحلقة الثانية
( فريق ألعاب القوى – الساحة والميدان )

• أجرى الحوار : مكي الياسري – وكالة المرسى نيوز

يرويها لنا ابراهيم حسني حسن ، رئيس مؤسسة بغداد للرياضيين الأبطال ..
غالباً ما يطغى الحديث عن كرة القدم على باقي الألعاب الرياضية ، ولمعرفة تأريخ الألعاب الأخرى في نادي القوة الجوية وأهم أنجازاتها ومدربيها وأبطالها ، كانت لنا هذه الحلقات لنوثق تأريخ كافة الألعاب الفردية والجماعية كشيء من التاريخ والأنصاف لأبطالها..

* متى تشكل فريق أالعاب القوى ( الساحة والميدان ) ؟
يعتبر فريق الساحة والميدان لنادي القوة الجوية من أقوى العراقية على مستوى البطولات المحلية وبطولات الجيش فمنذ تأسيسه في عام 1935 وهو يشارك في جميع البطولات التي تقيمها الوزارات أنذاك أو القوات البريطانية في فترة الأحتلال البريطاني للعراق ، وكان من الفرق المميزة ويحتل مركز الصدارة ، وبعد تشكيل الأتحاد المركزي للعبة وأشير هنا الى فترة الستينات من القرن الثاني والذي تكون من اللاعبين ( جاسم كريم ) والذي أحترف في الولايات المتحدة الأمريكية وشارك في دورتين أولمبيتين ( 1960 – 1964 ) واللاعب ( علي كاظم ) والدي يلقب ب ( سيك ) كما ظم الفريق اللاعبين ( رحب مردان ، صاحب خزعل ، هشام عطا عجاج ، قاسم زوية ، محسن جعفر ، عبد حنتوش ، رستم عبد الله ، زهير ناجي ، حميد هاشم ، فاضل عواد ، علي عبد عواد ، علي ضمد ، عبد الأمام خضير ، كمال عبد الواحد ، محمد عجاج ، مهدي محمد صالح ) حيث كان هذا الفريق ينافس نادي الجيش على الصدارة حتى عام 1970

* وبعد عام 1970 هل تغير أداء الفريق ؟
أنضم الى فريق القوة الجوية أسماء مهمة وكبيرة مثل ( فيصل مكي ) صاحب الرقم ( 3 – 10 ) ثانية في ركض ( 100 ) متر ، واللاعب ( وحيد محمد ) صاحب الرقم ( 5 – 10 ) ثانية في ركض ( 100 ) متر ، واللاعب ( محمد نجم ) صاحب الرقم ( 00 – 54 ) ثانية في ركض ( 400 ) متر ، واللاعبين ( فيصل الشاوي ، حمد حجاب ، جبوري مسلم ، محمد مخلف ، عبد محمد علاوي ، عباس زغير ، عودة طاهر ، جبار راضي ، كاظم عبد الأخوة ، مهدي سنونو ، ضرار حسين ، محمد لازم ، محمد سركال ، فيصل موسى ، رعد الدرة ) والنجم الكبير ( عباس لعيبي ) صاحب ( الرقم 01 – 46 ) ثانية في ركض ( 400 ) متر ، وبهذا الفريق بقيت المنافسة شديدة مع نادي الجيش ونادي الطلبة مع دخول العام 1973

* وماذا حدث بعد عام 1973 ؟
تسيد فريق القوة الجوية جميع بطولات العراق بعد أن أنظم للفريق أبطال جدد أصبحوا فيما بعد أبطال للعراق ، وبعضهم أبطال للعرب ، والبعض الأخر أبطال لأسيا ، ومنهم اللاعبون ( طالب فيصل ) صاحب الرقم ( 00 – 49 ) ثانية في ركض ( 400 ) متر موانع ، ( محمد عبد الحسن ) صاحب الرقم ( 00 – 48 ) ثانية في ركض ( 400 ) متر ، ( غازي شيحان ) صاحب الرقم ( 00 – 15 ) ثانية في ركض ( 110 ) متر موانع ، ( شاكر الشيخلي ، أنعم أبراهيم ، تركي حميد ، محمد صباح كشمونة ، علي جبار ، فاروق عبد جاسم ، عبد الرحمن حسين ، محمد نايف ، فاتح أحمد ، حسن عبد عمبر ) و( قاسم كزار ) صاحب المسافة ( 5 – 15 ) متر في القفزة الثلاثية ، وكان في وقتها مدرب الفريق الكابتن ( علي كاظم ) الملقب ( سيك ) لاعباً ومدرباً ..

* وهل أستقطب الفريق لاعبين جدد في فترة السبعينات من القرن الماضي ؟
مع دخول عام 1976 أنظم للفريق لاعبون جدد أبقوا مسيرة الفريق في المقدمة وأبرزهم اللاعبين ( علي حسن حاتم ، أحمد صالح ، صباح سهر ، فاضل زغير ، رشيد حميد ، رميض محارب ، عبد الكريم فاخر ) وبقي هذا الفريق في الصدارة العراقية وبقي أيضاً المدرب ( علي كاظم ) مدرباً لنادي القوة الجوية والمنتخب الوطني العراقي ..

* حدثنا عن مرحلة الثمانينات ؟ وما حقق نادي القوة الجوية لألعاب القوى من أنجازات ؟ ومنهم أهم وأبرز اللاعبين في تلك الفترة ؟
في مطلع الثمانينات ورغم أنضمام أكثر اللاعبين الأبطال لفريق نادي الجيش الأ أن هذا لم يفت نادي القوة الجوية الكبير والعريق الذي أستقطب بعض اللاعبين الجدد ليبقى متسيد البطولات العراقية وأحتلال المركز الأول ، وأبرز هؤلاء اللاعبين ( عوف عبد الرحمن ) صاحب الرقم ( 00 – 46 ) ثانية في سباق ركض ( 400 ) متر ، ( مجهد فهد ) صاحب المسافة ( 35 – 16 ) متر ، ( أياد علي شيحان ) و ( قاسم محمد ) صاحب المسافة ( 8 – 2 ) متر في القفز العالي ، ( ثائر كامل ، ياسين خضير ، مهدي هاشم ، سمير عبد الأمير ، مطر عزيز ، يوسف عبد الرحمن )
* هل أستمر هذا الفريق حتى نهاية الثمانينات ؟
بقي هذا الفريق وأضاف اليهم لاعبين جدد في منتصف الثمانيات بالتحديد منهم ( عماد وادي ، سلام عبد ، جبار عبود ، ثائر عباس ، سعد جمعة ، سليم صالح ، خليل أبراهيم شريف ، جاسم زبالة ، حميد حسن ، روضان ، محمود سويد ، جمال عبد الكريم ، عدنان أحمد ، عادل جبر ، عباس متعب ، فلاح حسن توفيق ، حسين ناصر )
* من كان يشرف على الفريق من الكادر الفني التدريبي ؟
كان يشرف على تدريبهم المدرب ( علي كاظم ) ويساعده المدربان ( رستم عبد علي ) و ( صبار حنتوش )
* ما هي أسوء الفترات التي مر بها فريق الساحة والميدان لنادي القوة الجوية ؟
كانت أصعب الفترات التي مر بها الفريق هي نهاية الثمانينات حيث أعتزل أغلب اللاعبين الأبطال ومنهم أبطال الفريق الأسيوين والدوليين أمثال اللاعبين الأبطال ( فيصل مكي ، عباس لعيبي ، تركي حميد ، محمد نايف ، محمد مخلف ، قاسم كزار ، محمد نجم ، فاروق عبد جاسم ، عبد الرحمن حسين ، علي حسين حاتم ، أحمد صالح ، صباح سهر ، فاضل زغير ) رغم غياب هذه الكوكبة من الأبطال الأ أن نادي القوة الجوية بقي ضمن في القمة ويقاتل من أجل المنافسة ، رغم أبتعاد العديد من الأبطال للتطوع الى الجيش واللعب في الفرق العسكرية ومنها نادي القوة الجوية ..
* هل أدت هذه الأسباب الى عدم زج دماء جديدة للفريق ورفده بلاعبين جدد ؟
تم أستقطاب لاعبين جدد ولكن لم يكن نادي القوة الجوية في حينها منافس قوي على المركز الأول رغم حصوله على مراكز متقدمة ، وأبرز لاعبين هذه المرحلة هم ( سالم صاحب ، أحمد زغير ، زاهر حسن ، سالم محمد عمران ، ستار جبار عبيد )
* من هم الكادر الفني التدريبي لهذا الفريق في تلك المرحلة ؟
يشرف على تدريب الفريق المدرب ( فيصل مكي ) ويساعده المدربان ( عباس لعيبي ) و ( صبار حنتوش )

* حدثنا عن المراحل التي تلت مرحلة الثمانيات ؟
في عام 1995 أنظم للنادي عدد من اللاعبين الجدد أمثال ( حسن عودة ، رشاد كاظم ، حيدر كامل ، محمد جاسم الخالدي ، عبادي طوفان ، عمر حسين ، أيوب حسن ، هاشم حسن ، فريد مجيد ، مهند عبد الهادي ، حامد فهد ، رباح رضا ، حسن عبد مطر ، حيدر شريف ، توني صبحي ، حسنين ، صدام حسين ، حران عبد علي ) وكان يشرف على تدريب الفريق المدرب ( فاروق عبد جاسم ) ويساعده المدرب ( عبد الأمير خضير ) وبقي هذا الفريق يتوسط قائمة الأندية العراقية في بطولات العراق وبطولات الدوري ، أنا على مستوى بطولات الجيش والمهرجانات العسكرية كان يحرز المركز الأول ..
* بعد هذه المرحلة ماهي أهم أنجازات فريق الساحة والميدان لنادي القوة الجوية ؟
في عام 2000 أنظم للفريق لاعبين جدد من أبرزهم ( رياض سالم ، مخلص طعمة ) وأستطاع نادي القوة الجوية أن يبقى منافس للمراكز الثلاثة الأولى ، واحرز المركز ( الثالث ) عراقياً عام 2001
* من كان الرافد الحقيقي لهذا الفريق ؟
الرافد الحقيقي لهذا الفريق كان مهرجانات قيادة القوة الجوية التي كانت تقيمها لألعاب القوى فكانت الوحدات الجوية تبحث عن العدائين الفائزين والرماة كي يشاركوا في المهرجانات والبطولات العسكرية كي يرتفع رصيد وحداتهم من العلامات ..
* وهل ساهمت هذه البطولات والمهرجانات في أكتشاف لاعبين أصبحوا بعد ذالك أبطال ؟
ظهرت من هذه البطولات والمهرجانات العديد من الأبطال اللذين حصلوا على عدة ألقاب وأوسمة سواء كان ذالك على مستوى العراق أو بطولات الجيش ..
* متى كان يقام مهرجان القوة الجوية للألعاب الرياضية ؟


يقام المهرجان في ذكرى تأسيس قيادة القوة الجوية يوم 22 نسيان من كل عام ، وكان هناك أهتمام كبير بهذا المهرجان حيث كان يحظى بأهتمام أعلامي وحضور مميز للجمهور وأصحاب اللعبة من اللاعبين الجدد واللاعبين القدامى الرواد وممثيل عن قيادة القوة الجوية وكذالك حضور شخصيات كبيرة من وزارة الدفاع ..
* متى تم ألغاء فريق الساحة والميدان لنادي القوة الجوية وأبتعاده عن المنافسة ؟
أنفرط عقد الفريق عام 2003 بعد الأحداث التي حدثت في العراق والتي تأثرت بها جميع مفاصل الدولة وجميع النشاطات ، ولكننا ننتظر في المستقبل القريب بأذن الله عودة جميع الفرق الرياضية ومن ضمنها فريق العاب والساحة والميدان الى الواجهة الأمامية لألعاب القوى ليربط بطولات الماضي المجيد بالحاظر المشرق الذي نأمل به …

عن Resan