اخر الاخبار
( فلاح حسن … ثعلب الكرة العراقية وساحرها )

( فلاح حسن … ثعلب الكرة العراقية وساحرها )

( فلاح حسن … ثعلب الكرة العراقية وساحرها )
المرسى نيوز * مكي الياسري
ظهرت الأف الأسماء والألقاب في الوسط الرياضي عموماً وكرة القدم خصوصاً، بعضها مر بصمت ، وبعضها حقق نجاحات فنية وربما ترك بصماته الى حد ما ، وكان معظم تلك الأسماء مازالت بحاجة الى التعريف عند الكتابة عنها ، وهذا الامر لا يقلل من أهميتها ، لكنه لا ينفي الحاجة الى التعريف ،


( فلاح حسن ) نوع اخر ، قد لا يكون الأفضل بالمعايير المجردة لفن اللعبة ، الا ان الجماهيرية التي حققها عبر مسار طويل محفوف بالإخلاص والجهد والعطاء الدؤوب ، جعله واحداً من القلائل الرياضيين اللذين وصلوا الى مرحلة الاكتفاء الذاتي ونزلوا في قلوب الناس بمنزلة الحب والتقدير ، ويقيناً فأن هذا الاسم سيعلق في ذهن وذاكرة اجيال متعاقبة باعتباره رمزاً رياضياً وعنواناً كبيراً من عناوين كرة القدم في العراق ..
( ثعلب الخليج )


عندما يكون الحديث عن بطولة الخليج العربي وعن صولات وجولات المنتخب العراقي فيها لابد من الاشادة وذكر اللاعب الكبير فلاح حسن ، الذي شد انتباه الجمهور الخليجي وأرعب حراس المرمى وقلب الموازين على افضل المدربين ، وكان حديث الجمهور والصحف والمجلات الرياضية ..


فلاح حسن كان في اول منتخب عراقي يشارك في بطولة الخليج العربي ( الرابعة ) 1976 بالدوحة وحقق منتخبنا المركز الثاني ، ورفع مع المنتخب الوطني اول كاس للخليج في بغداد في البطولة ( الخامسة ) 1979 بينما كانت البطولة ( السادسة ) في ابو ظبي 1982 هي محطته الخليجية الاخيرة ..
أطلقت عليه الصحف الخليجية لقب ( ثعلب الكرة ) وذالك بسبب تحركاته وتنقلاته وتسديداته للكرة ومشاغلة المدافعين واقتناص الفرص وروعة التهديف ، وقد سجل في مشاركاته الخليجية 8 أهداف وهو نفس رقم قميصة ..
( أول هدف عراقي في دورات الخليج )


بتاريخ 27 / 3 / 1976 لعب منتخبنا الوطني اول مبارة له في بطولات الخليج مع عمان بعد اشتراكه في الدورة الرابعة التي أقيمت في قطر ، والتي شهدت تسجيل اول هدف عراقي في بطولة الخليج بعد مرور نصف ساعة كاملة من الشوط الاول ، وذالك بتوقيع اللاعب فلاح حسن وانتهت المبارة بفوز العراق على عمان 4 / 0
(صاحب هدفين من الأهداف ال 25 الخالدة في تاريخ كرة القدم العراقية )


* الهدف الاول في مرمى منتخب النمسا في بطولة العالم العسكرية التي جرت في الكويت ، والذي يعتبر من الأهداف الصعبة والنادرة جداً ( بسبب وضعية اللاعب فلاح حسن ) الطائر ، فقد تمكن من إرجاع نفسه بزاوية قائمة الى الخلف وتسيد المرة بالراس بعد تنفيذ الظربة الركنية .
* الهدف الثاني في مرمى نادي ساوباولو ( البرازيلي ) وبهذا الهدف الجميل حصل العراق على كاس بطولة ( مرديكا )
( احمد راضي و فلاح حسن )
في كل مرة يسأل اللاعب ( احمد راضي ) عن امثولته في الملاعب وبمن تأثر في بداية حياته الكروية ، كان يجيب وبكل حماسة ، بانه قد تأثر بالنجم الكبير ( فلاح حسن )


فهو سر حب احمد راضي لخط الهجوم ، ولارتداء فانيلة الرقم ( 8 ) وحبه لنادي الزوراء ، بعد كانت بداية اللاعب احمد راضي مع نادي الشرطة ، رغم انه اجاد ولعب وقدم مستويات راقية أهلته للانتقال لصفوف الزوراء بزمن قياسي واللعب بجوار قدوته الذي طالما حلم ان يلعب بجانبه ، انه شعور عظيم ان يجد الانسان نفسه بجوار مثله الأعلى ، وعند استدعاء اللاعب فلاح حسن بعد ان اعتزل اللعب دولياً للعودة لصفوف المنتخب في المباريات التجريبية للمنتخب الوطني استعداداً لكأس العالم عام 1986 ارتدى اللاعب فلاح حسن الرقم ( 18 ) بدل الرقم ( 8 ) الذي يعتبر رقمه طيلة لعبه مع المنتخب والنادي ، وكان هذا بطلب من فلاح حسن لتشجيع احمد راضي .
( فلاح حسن وظربة الجزاء )


يذهب بعض الصحفيين عند الكتابة عن السيرة الكروية للنجم فلاح حسن الى تبني الطرح الذي يقول ( ان فلاح حسن لم ينفذ ظربة جزاء خلال مسيرته الطويلة في الملاعب … ) هذا قول مغلوط ..
وابسط مثال على انه نفذ ظربة جزاء وسجل منها ، كان ذالك في مبارة الدوري للموسم 1976 / 1977 في مبارة نادي الزوراء ونادي الميناء التي جرت على ملعب الشعب الدولي وحكمها الطاقم التحكيمي ( صبحي أديب ، جبار محمد ، اسعد خضير ، ذاري هاني ) وانتهت المبارة بفوز كبير للزوراء بنتيجة 5 / 1 سجل الأهداف ( فلاح حسن ، علي كاظم ، حازم جسام ، ثامر يوسف ” هدفان ” ) وسجل هدف الميناء الوحيد اللاعب علي عبد الزهرة ، فليس من المعقول لاعب كبير وهداف من الطراز النادر مثل فلاح حسن يخشى او يخاف او لا يجيد التسجيل من ظربة الجزاء ، وهو لديه تسديدات من خارج منطقة الجزاء كان يسجل منها ..
( تجربته مع السينما )
طلبت المخرجة العراقية الكبيرة ( خيرية المنصور ) من اللاعب فلاح حسن ان يمثل دور مدرب كرة القدم في فيلمها ( 100/100) والذي أنتج عام 1992 ، وبعد الإنتهاء من التصوير غادر فلاح حسن العراق متجه الى هولندا لطلب اللجوء السياسي ، وعند علم الحكومة العراقية ذالك ، وكانت تلك الفترة هي فترة عرض الفيلم ، فطلبوا من المخرجة خيرية المنصور رفع اسم اللاعب فلاح حسن من الإعلانات الخاصة بالفيلم وقطع المشاهد التي يظهر بها ..


ولم يستمر عرض الفيلم اكثر من أسبوعين ورفع من صالات العرض السينمائي لان الجمهور شاهد صورة فلاح حسن بملصق الفيلم ولم تشاهده يمثل ..
( الاتحاد العراقي لكرة القدم يعاقب فلاح حسن )
زار العراق منتخب السويد في 23 / 2 / 1979 للعب مبارة ودية ، ولقد شهدت هذه المبارة عودة النجم فلاح حسن الى تشكيلة المنتخب الوطني ، بعد رفع العقوبة الاتحادية التي كانت بحقة بسبب احد تصريحاته الصحفية ، وانتهت المبارة بفوز منتخبنا الوطني 1 / 0 سجله حسين سعيد ، وهذه المبارة الوحيدة لمنتخبنا مع منتخب السويد ..
( يوم مشؤوم في حياته …… الأصابة )
اكثر يوم شؤوم في حياة النجم فلاح حسن كان 27 / 10 / 1979 الذي لا ينساه أبداً ، حيث تعرض لاصابة بالغة في مبارة الدوري بين الزوراء والميناء ، سقط فلاح حسن أرضاً بعد التحام شديد الوطأة مع حارس مرمى الميناء ( ستار فرحان ) وقد تهشمت ساقة وكسرت الى نصفين امام مرئى مجموعة من لاعبين الزوراء والميناء وامام أنظار 35 الف متفرج في ملعب الشعب الدولي …
كانت هجمة خطرة لنادي الزوراء وكاد فلاح حسن ان يسجل هدف بعد ان سدد الكرة وهو يتابعها بسرعة كبيرة خشية ان يبعدها حارس مرمى الميناء الذي جاء مسرعاً من اجل تغطية مرماه لينقظ على الكرة بكل قوته وسرعته مما جعل فلاح حسن في وضع لا يحسد عليه ، فأراد فلاح حسن وهو في وظع طائر ان يتفادى الاحتكاك ، وقفز من فوق الحارس الا ان قدمه علقت مع الكرة تحت جسم ستار فرحان في الدقيقة 77 من عمر المبارة ، ونقل فلاح حسن لمدينة الطب ، وبقي الجمهور في المدرجات يرفض الخروج من الملعب للاطمئنان على حالته ، وبعدها قررت الحكومة إرساله الى لندن على نفقتها ، بسبب تعذر الأطباء العراقين على علاجه ، ومكث في لندن اكثر من خمسة أشهر ، تحت إشراف كادر طبي بريطاني متخصص في الكسور ونجحت العملية ونادراً ما تنجح مثل هذه الحالات ، ويبدأ بعدها بالتمارين للاستعداد لبطولة دورة الألعاب الأولمبية في موسكو 1980
( فلاح حسن …. البدايات )
ولد في محافظة ميسان ( العمارة ) قضاء قلعة صالح عام 1951 من عائلة فقيرة تعمل بالزراعة ، وبعد ثورة 14 تموز انتقلت العائلة الى بغداد في مدينة ( الثورة ) في حينها ، حيث نشأ فيها وترعرع ومارس لعبة كرة القدم لأول مرة في ملاعبها الشعبية ، ثم مدرسته الابتدائية وبعدها الثانوية ( قتيبة ) انظم في حينها الى فريق ( اتحاد حبيب ) وكان يدرب الفريق حينها حبيب العلاق ، وبعد المستوى الجيد الذي قدمه مع هذا الفريق اعجب بأدائه المدرب ( عبد الرحمن القيسي ) وضمه الى فريق ( البريد ) الذي كان يلعب في دوري الدرجة الثانية ، وكان حينها لا يتجاوز 17 عاماً ، حيث بدء معه كلاعب أحتياط ، اول مبارة خاضها ضد فريق القوة الجوية وخسر حينها فريقه بهدف واحد ، اول هدفه سجله للبريد كان في سوريا ، عندما ذهب فريقه لخوض مبارة ودية هناك استعداداً للدوري ، ساهم فلاح حسن وبشكل كبير بفوز ناديه بالمركز الاول في دوري الدرجةالثانية ، وحينها احرز لقب هداف الدوري ، ولعب في الدوري الممتاز كجناح ايسر ولكن لم يحالفهم الحظ فهبطوا الى الدرجة الثانية ، بعدها تأهلوا للدوري الممتاز مرة اخرى في عام 1970 في عام 1971 تقرر دمج فريق البريد مع المواصلات ، بإشراف ورعاية وزير المواصلات انذالك ( عدنان أيوب صبري ) فيما بعد سمي الفريق الجديد ( الزوراء ) وفي عام 1972 ترك الرياضة نتيجة انشغاله بالخدمة العسكرية ..
حين عودته للملاعب لعب موسماً للزوراء ثم انظم لنادي القوة الجوية ( الطيران ) بعد ان استدعاه المدرب عبد الاله محمد حسن ، لعب اولى مع نادي الشرطة وخسر الجوية 5 / 3 ولكنه ساهم في وقتها بإحراز لقب الدوري الجوية ، وبطولتين لدوري للجيش متتاليتين وهي المدة التي قظاها فلاح حسن في القوة الجوية ، بعد ذالك عاد لصفوف نادي الزوراء ، ثم لعب موسم واحد لنادي الشباب ، ثم عاد للزوراء في عام 1976 وبقي يلعب للزوراء الى ان اعتزل اللعب عام 1985 ثم اصبح مدرباً للزوراء خلفاً للمدرب ( واثق ناجي ) جاء الاختيار تثميناً لدور فلاح حسن في نادي الزوراء والخدمات التي قدمها طيلة السنوات السابقة حين كان كابتن الفريق وممثله في جميع المباريات والبطولات المحلية والخارجية ..
( الاعتزال )
اعتزل اللعب دولياً بعد بطولة الخليج العربي السادسة التي أقيمت في ابو ظبي ( الإمارات ) 1982 وهذه كانت هذه اخر محطاته .
واعتزل اللعب محلياً في الدوري عام 1985 بعدها عمل مدرباً لنادي الزوراء .
( العودة للمنتخب للمشاركة في نهائيات كاس العالم )
في 17 / 3 / 1986 لعب فلاح حسن مع المنتخب الوطني مبارة ودية مع المنتخب الروماني وانتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف وذالك للاستعداد لبطولة كاس العالم في المكسيك 1986 حيث شهدت المبارة عودة النجم فلاح حسن بعد ان استدعاه المدرب البرازيلي ( ايدو ) شقيق اللاعب البرازيلي ( زيكو )
( شالكة الألماني في بغداد ..وايدو وفلاح حسن يودعان )
في 2 / 5 / 1986 التقى منتخبنا الوطني بنادي ( شالكة ) الألماني على ارض ملعب الشعب الدولي في بغداد في اخر مبارة تجريبية للاستعداد لبطولة كاس العالم في المكسيك ، انتهت المبارة بفوز منتخبنا 2 / 0 سجلهما ناطق هاشم وسمير شاكر من ركلة جزاء ، لتشهد بعد ذالك ايضا رحيل المدرب ( ايدو ). والاستعانة. بالمدرب البرازيلي ( أيفرستو ) الذي كان متواجداً في الملعب لمتابعة المبارة ، اضافة الى انها المبارة الرسمية الدولية الاخيرة للاعب فلاح حسن ، بعد ان اقصاه المدرب افرستو ، متحججاً بانه مصاب ويخشى عليه من مضاعفة الإصابة ، ليحرم فلاح حسن من حلم حياته .
( إنجازاته على المستوى المحلي )
حقق مع الأندية التي لعب معها الألقاب التالية ،
* الدوري العراقي ( 1975 , 1976 , 1978 , 1979 )
* كاس العراق ( 1976 , 1979 , 1981 , 1982 )
* الدوري العراقي بنسخته القديمة ( 1973 , 1974 )
* هداف دوري الدرجة الثانية 1970 مع نادي البريد .
* ثالث هدافي الدوري النخبة موسم 1975 /1976 مع الزوراء برصيد 11 هدف .
* في موسم 1977 / 1978 كان ثاني هدافي الدوري مع الزوراء 10 أهداف وبفارق هدف واحد عن هداف الدوري .
* في عام 1978 / 1979 حصل على لقب الدوري برصيد 7 أهداف .
( إنجازاته مع المنتخب الوطني والعسكري )
* الحصول على بطولة كاس العالم العسكري في سوريا .
* الحصول على المركز الثاني لبطولة الخليج الرابعة .
* الحصول على المركز الاول لبطولة الخليج الخامسة .
* الحصول على المركز الاول لبطولة كاس العالم العسكري في الكويت .
* الحصول على كاس بطولة مرديكا .
* المشاركة في أولمبياد موسكو 1980
* الحصول على المركز الاول لبطولة مورلين .
المنصب الاداري حاليا / رئيس الهيئة الإدارية لنادي الزوراء .
كما عمل النائب الثاني لرئيس اتحاد كرة القدم .
^ كتب عنه العديد من الصحفيين العراقين والعرب ، وهو اللاعب العراقي الوحيد الذين اصدر عنه كتابين ( اللاعب الفنان ) تأليف علي رياح ، ( الجوهرة ) تأليف عبد الجبار العنابي .

عن Resan