اخر الاخبار
السرب 87 يقوم بالتدريب على أطفاء المحرك بالجو وأعادة تشغيله …

السرب 87 يقوم بالتدريب على أطفاء المحرك بالجو وأعادة تشغيله …

السرب 87 يقوم بالتدريب على أطفاء المحرك بالجو وأعادة تشغيله …
المرسى نيوز/ متابعة : مكي الياسري
اعلام قيادة القوة الجوية
باشر أبطال السرب 87 بالتدريبات على إطفاء المحرك في الجو وأعادة تشغيله مرة أخرى ، ويهدف هذا التدريب لزيادة ثقة المتدربين بطائرتهم والتهيؤ لمثل هكذا حالات وكيفية التعامل معها أن حصلت أثناء عمليات الطلعات الجوية وقد تدرب الطيارين على عملية اطفاء المحرك على طائرة ( King Air 350 ) وتقوم الجيوش العالمية على أنفاق مليارات الدولارات سنوياً على تطوير قدراتها العسكرية؛ ولأن القوة الجوية إحدى أهم أذرع تلك القوات ، فهي تخصص لها الأموال اللازمة لتأهيل الطيارين على استخدام طائرات سلاح الجو…
والغرض من هذه التمارين التي يقوم بها السرب الجوي( 87 ) هو خوض عملية مهمة قد تواجه الطيارين أثناء الطلعات الجوية ، ومثل هذه التمارين تزيد من ثقة الطيارين بأنفسهم وكذالك تجعلهم يتوقعون كل الأحتمالات والعوارض التي قد تواجهم في كافة الظروف ، سواء في قيادة الطائرة أو في أتخاذ القرارات المناسبة في مثل هذه الظروف ..
وهذا التمارين تساهم أيضاً في زيادة خبرة الطيارين وأكتسابهم الخبرة العالية لمواجهة مثل هذا الحدث الذي قد يصادفهم أثناء عمليات الحرب أو حتى في عمليات السلم أثناء قيامهم بالتدريب او بالطلعات الأستطلاعية الجوية ، وأن معظم الطيارين تدربوا على يد أمهر المدربين في قيادة القوة الجوية اللذين يتابعون التمارين والمناورات وخصوصاً اثناء الدوران المستوي على نفس مستوى الطيران ، أو عند تنفيذ التمارين بوضعية الأجنحة المستوية ، والعبوط تحت مستوى الطيران المحدد ، كل هذه التمارين وغيرها ينفذها طيارينا بين وقت وأخر ليكونوا على علم ودراية كاملين لمواجهة اي طارئ قد يحدث ..
وتمرين أطفاء المحرك أثناء العلوا في الجو وأعادة تشغيلة من التمارين المهمة والمتوقع حدوثها بسبب خلل فني أو ضرب الطائرات أثناء الحروب ، ويصاحب هذا التمرين التركيز العالي للطيار وضبط النفس وأتخاذ القرار السريع والمناسب لأعادة تشغيل الطائرة ، والتركيز بشدة على مبدء السلامة التي لا تغتفر فيها الأخطاء حفاظاً على أرواح طاقم الطائرة والطائرة المقاتلة التي تكلف مبالغ كبيرة وطائلة ..
ويحرص القائمين على هذه التمارين بين الحين والأخر على أشراك كافة الطيارين من أجل تدريبهم على هذا النوع المهم من التدريب ولرفع قدراتهم وخبرتهم لتفادي مثل هذه المفاجأت التي طالما ما نسمع ونشاهد حدوثها في أغلب أسلحة الجو العالمية .

عن Resan