اخر الاخبار
القصر العباسي :

القصر العباسي :

القصر العباسي :اعداد ميديا الرافدين باحثة وكاتبة ومؤرخة واثارية عراقية

بمناسبة  اقامة معرض جماعة تضاد التشكيلية تدعو الفنانين التشكيليين للمشاركة بالمهرجان ( ابداعات تشكيلية في اروقة عباسية ) الذي سيقام برعاية وزارة الثقافة
وبالتنسيق مع دائرة الفنون التشكيلية باروقة القصر العباسي صباح يوم الجمعة ١ / ١١ / ٢٠١٩
الدعوه عامه لكل التشكليين –
-وهنا لايسعني الا ان اعبر مع كل زملائي الفنانين التشكيليين بكتابة عن تاريخ القصر ومخططه ومعالمه عدا التنقيبات واللقى عبر السنين
واحد من الابنية الشاخصة الفخمة التي تشهد على عظمة حضارتنا وتاريخنا المجيد –والرقي المعماري الذي بلغته مدينة السلام بغداد وماخلفته عقلية المهندس العربي الاسلامي من اصالة في التخطيط والتصاميم وابداع في البناء والروعة في اعمال الزخرفة والنقش وفنون النحت ودقة الذوق .
يقع هذا القصر في مركز بغداد على الضفة اليسرى لنهر دجلة في جانب الرصافة قريبا من منطقة الميدان ينسب بناؤه للخليفة العباسي الناصر لدين الله 575-622 هـ وقد ايدت التنقيات واللقى والدراسات التاريخية ان هذا المبنى هو واحد من القصور العباسية الفريدة وقد عرف هذا القصر بدار المسناة نسبة الى وجود مسناة قديمة كانت موجودة في الاصل بجوار البقعة التي بني قريبا منها .
عاش هذا القصر مرحلة الازدهار الحضاري باعتباره دار جليلة من دور الخلافة العباسية ولكن سقوط بغداد المريع سنة 656 هـ على يد المغول كان بداية لمرحلة من الاهمال والتخريب التي اصابت القصر وتحول هذا القصر البديع في ظل الحكم العثماني الى مخزن للعتاد واستخدم للاغراض العسكرية واصبح جزء من قلعة كبيرة وجرى تهديم الضلع الشمالية منه ولم يبقى منها الا غرفة واحدة .
مرت على المبنى سنون ثقال من الظلام والاهمال وعبث الخراب بمرافقه حتى جدد البناء والصيانة سنة 1934 من قبل الاثار العامة وحتى عقد الثمانين حيث اعيد بناء المرافق المتهدمة والمزالة منه اعتمادا على المرافق المناظرة الباقية كالذي حصل في الاقسام الغربية منه .
مخطط القصر ومعالمه : بنى هذا القصر بالاجر وزاد في متانته ان سمك جدرانه يزيد على المتر ويتكون القصر من طابقين يحيطان بساحة واحدة مقدارها 430 متر مربع يحيطها رواق من طابقين يفضل مابين هذه الساحة ومجموعة من الغرف الصغيرة نسبيا اذ تبلغ قياسات الغرفة (2.32م ×3.80 م ) يستند الرواق في كل طابق على ثمان دعامات عدا القسم الشرقي اذ يقوم بناء ايوان كبير يرتفع عقده لمستوى الطابقين تقريبا وهو يمثل اجمل مرافق المبنى من الناحيتين البنائية والزخرفية ،ويبلغ ارتفاع الايوان حوالي 9 متر ويعلوه افريز ارتفاعه 3.5 متر،وتمتد على جانبي هذا الايوان عدد من القاعات وخلف هذه القاعات تدور اروقة حول القصر وتقوم على قاعات الدور الاول عدد من القاعات ،وهناك في الضلع الجنوبية سبع قاعات مساحة كل منها 9 امتار مربعة وفوقها قاعة مماثلة ،ويتقدم قاعات الدور الاول في هذه الضلع رواق طويل ،يستند على اعمدة بين كل عمود واخر متران ويزيد عرض الرواق عن متر واحد ويتالق سقف الرواق من عقادة مكونة من مقرنصات اجرية بديعة وكما تتناظر الضلعان الشمالية والجنوبية فان الضلعين الشرقية والغربية تتناظران كذلك من حيث الاواوين والقاعات .
والداخل الى القصر من بوابته يصل الى مجاز عريض نسبيا تقوم في واجهته حنية واسعة مزخرفة وتحتضن هذه الحنية ثلاث كوى على الشكل دكات .
وتعد الزخارف الاجرية في هذا القصر ابرز المميزات الفنية التي يتميز بها والتي ازدانت بها واجهاته ،وهي تجمع اغلب العناصر الفنية واروعها ومنها الهندسية والبنائية ومنها زخرفة مركبة تجمع بين النوعين اضافة الى زخارف تشبه الطنافس المنسوجة ونقوش تماثل الاخشاب المنقورة وقد اظهر التناظر الزخرفي الدقة الفنية والمهارة التي كان عليها الفنان العربي.
تتركز اشكال الزخرفة العربية الاسلامية في الايوان الكبير والسقوف والممرات والتشكيلات الزخرفية بحجوم مختلفة مستقاة من تراثنا المعماري الخالد العريق الذي تبلورت معالمه في العصور العربية الاسلامية الى جانب العقود المدببة التي تحلي فتحات الاروقة وتحشية هذه العقود بالمقرنصات التي تضفي عليها بروزا وابداعا فنيا .

عن Resan