اخر الاخبار
رقصة الشياطين..؟ بقلم احسان وفيق السامرائي

رقصة الشياطين..؟ بقلم احسان وفيق السامرائي

**احسان وفيق السامرائي

يقال بأن -جحا الرومي- ضجر من كثرة -ألمجادي -الذين يطرقون بابه فأراد أبعادهم ..فادعى بأن قاضى القضاة قد أقام وليمة كبيرة وما أن رأى الناس يتراكضون . حتى قال لزوجته..
ولج أيبين العزيمة صدك .. !!
فركض مع الراكضين.!
ما يجرى الان في الساحة العربية يشابه دعوة القاضي فالاغلبية أصبحوا للشيطان.. لايهمهم الا الرياء والنفاق والكذب؟
**
مصائبنا تتراكم..حرائق في المحاصيل ..حرائق في المخازن.والمطاعم والسيارات والوصولات الرسمية ..
والاعلام الرسمي يقول تماس كهربائي .. ..و الحمد لله الخسائر لا تمثل 1% من الانتاج .. بعد ان سارع رجالنا الابطال لاطفاء النيران..
**
لقد ذكرني فلم –ايفان –بالطفل الذي اكتشفه الجنود بعد غارة وحشية على قرية روسية بعد ان فقد ” امه واباه ” فعاش في المعسكر فكان يبدو كئيبا عندما لا تكون هناك دماء ولا جرحى
اما عندما تحتدم الحرائق ويتناثر القتلى ..يجد نفسه فيتحرك ويضحك .!!
هذا هو القدر المرعب الذي سيمثله في بلادنا الالاف من الذين ولدوا في معسكرات-داعش- لا يعرفون أبائهم وامهاتهم وهم ينظرون بوحشية للبلاد ولا .يفكرون الا بالانتقام والقتل..
” أيفان يتناسخ.”.في ظل المليشيات..؟
-عمي كتلكم منصير أوادم. لاننا تعودنا على – طمطمة- الحقائق..
**
أستمر على وقفته أمام القصر ألجمهوري لاكثر من أسبوع ولم تفد محاولات أبعاده فهو يريد مقابلة – أصدام.-. واخيرا .. كما تروى الحكاية أرسل علية الرئيس..وساله ..ما مشكلتك؟
-قال..شيخ فلان.. أنطيته- سوبر- بيضه..وفلان- زركه- !
– وشتريد هسه ؟
-أريد سوبر- حمرة-!
-زين ..تعرف أتسوق ؟
-لا ..!
” يقال بان الرجل أدخل في دورة لتعليم ألسياقة فأعطاه الرئيس -سوبر حمرة – فأتصل بمضارب عشيرته وابلغهم بالتهيء لاستقباله وقبل الوصول الى ولايته شعر بالجوع , فسفط -سيارته على جانب الطريق ودخل الى- مطعم- ليتناول –ماعون تشريب- ثم خرج وركب –نفرات-؟!
” اشعجب تنطي- سوبر حمرة- ورفاقك – ولد البايرة- تحرمهم حتى من الماء!
**
هاجمت ميليشيا دينية – مستوردة – ميليشيا دينية – صناعة محلية- فتمكن المهاجمون من قتل زعيمها واحد مرافقيه كما تمكن المدافعون من قتل أحد المهاجمين..!
بعد أتمام المهمة الجهادية المقدسة أرتفعت….- لافتتان – تؤبن كل منهما شهدائها.. والملالي يقراؤن سورة- يوسف –
المهاجمة… تنعى شهيدها الخالد. وتتمنى له اقامة كريمه في الجنة
و المدافعة ..تنعي شهيدها الخالد وتتمنى له اقامة كريمة في الجنه
-أيبين الجنه.. هالاايام صايره خان جغان..- القاتل والقتيل محجوزه كابناتهم..
**
كان بعض المراهقين يلا زمون ابواب السينمات ويبدا.. –التصجيم- المبرمج ..
-يابه رضوي راح ؟
– بس- ابو جاسم موجود..!
**
اشو نايم بالطهارة وي كول.. الحمد والشكر كلش مرتاح..؟
**
أدعى. مجند امريكى شارك في تحرير العراق ..بأن العراقيين من اكلة أللحوم البشرية-cannibals يطبخونها فى وجبات مشهورة..مثل..
-محروك أصبعه –مثروده–زنود الست.. -شيخ محشي- حجي احمد.. أصابع العروس طباخ روحه
**
بعد اربع سنوات احالوه على المعاش وخلالها لم يحاول النزول من البغلتين الوظيفة والحزب واليوم اعلن سماحته الخروج من الحزب.. بعد ان وعدوه برجوع منصبه اش عجب واوي حلال او واوي حرام.
إذا لبس العمامة صار قردا وخنزير اذا لبس العمامة
-ابو دلامه-
**
الكتاب مصباح الفكر عن الاغريق..
لقد وضعت مكتبتي في خدمة طلاب الدراسات العليا فجاءني احد المثقفين وزوجته ففتحت لهما الادراج ليغرفا في البحث عن المفكر – عبد الحليم خدام .. فلقطا بعض الاجزاء وزادت من ذلك زوجته فاخذت مذكرات طيب الذكر –لينين- لانها تحبه ولم اوقعهما على وثيقة….
قلت..اتمنى ان لاتطول الايام في اعادة المصادر لان مراجعات الطلبة كثبرة وان احد الكتب باجزائه الثلاثة معار من احد الاطباء فلا تحرجني فترك لي عنوانه البريدي والالكترونى وغاب الغيبة الكبرى ..منذ 2014 واكتشفت ان لا تلفون ولا ولا.

عن Resan