اخر الاخبار
الكتابة ( الروائية ) ليست عملا عفويا

الكتابة ( الروائية ) ليست عملا عفويا

**بقلم / موفق باقر **

اكثر الموجودين حاليا على الساحة الروائية العراقية يكتبون بشكل عفوي خال من المسؤولية لكنه كاف ليفضح محدودية ادوتهم الفنية ، ويكشف هشاشة ملكاتهم التعبيرية وعدم اكتمال تقنياتهم السردية وسذاجتها ، وضعف ثقافتهم ، وقلة قراءاتهم وضيق افاقهم وضحالة لغتهم وجدب خيالهم ، ينبغي ان يفهم هؤلاء ، رجالا ونساء ، ان الكتابة الروائية ليست عملا عفويا يملا به وقت الفراغ ، او يجرب فيه العاثر حظه ويختبر حسن او سوء طالعه ، ولاهي شغل العاطلين عن العمل ، ولافرصة لتعويض الفشل في مجال اخر ، الرواية زيادة على سماتها المعروفة ، صنعة في الاساس ليست في متناول الجميع ، لانها تتطلب ذكاء حادا ومن نوع خاص ، وتستوجب فكرا متوقدا وتشترط ذهنا واعيا ، بل شديد الوعي اضافة الى كونها ذوقا وتجربة واختراعا وتعبا وقلقا لاينتهيان ، ان الخراب الذي يعم او كاد معظم النتاج الروائي العراقي الراهن الذي يتمثل ، من بين مظاهر عديدة بالانشائية والسطحية والتبسيط الذي في غير موضعه والتسرع والاسفاف والترهل والعبث والاستخفاف بحرفة الادب وتعمد تجهيل القارئ والحط من شانه ، هذا الخراب يتحمله الروائيون اتفسهم ويشاركهم المسؤولية ناشرون اميون بلا قيم ولاذوق ..

عن Resan