1
يونيو
2021
شخصية من بلادي... اللاعب الدولي ناظم شاكر
نشر منذ 6 شهر - عدد المشاهدات : 351

بغداد/ اعداد موفق الربيعي 

اللاعب ناظم شاكر سالم حمادي الدليمي ،  لاعب كرة قدم ومدرب عراقي سابق، لعب بمركز خط الدفاع ويعتبر من أشهر اللاعبين العراقيين الذين لعبوا في هذا المركز ، ولد في بغداد عام 1958، وبدأ مسيرته الكروية لاعبا في الفرق الشعبية لمنطقة الدورة .

* الفرق ولاندية التي لعب لها:

- في سن 17  أصبح لاعبا لنادي العمال عام 1975.

- لعب في فريق الطيران (القوة الجوية حاليا) عام 1976.

- مثل منتخب شباب العراق عام 1978 .

- لعب للمنتخب الوطني عام 1979.

- كان ضمن تشكيلة المنتخب العراقي في نهائيات كأس العالم بالمكسيك عام 1986 والتي كانت مشاركته الأخيرة مع المنتخب العراقي، .

- اعتزل اللعب نهائيا عام 1988 مع فريقه الطيران بسبب الإصابة.

* في مجال التدريب : اتجه بعد الاعتزال إلى ميدان التدريب :

- أول فريق عمل معه كمدرب هو نادي السلام العراقي عام 1992 حيث كان عامه الأول في الدرجة الممتازة .

- تقلد بعدها تدريب فرق ( الكرخ واربيل ودهوك والنفط وبيرس والقوة الجوية والمصافي وآرارات ) .

- احترف التدريب في اندية أردنية وإماراتية لاكثر من سبعة اعوام .

- عمل ضمن الكادر التدريبي للمنتخب الأولمبي عام 2005.

- تم تكليفه من قبل اتحاد كرة القدم العراقي للعمل كمدربا للمنتخب الوطني العراقي عام 2010 ولكنه قدم استقالته كمدرب للمنتخب العراقي في 12-1-2011 بعد خسارة المنتخب أمام منتخب إيران في بطولة غرب آسيا.

- عمل أيضاً كمدرب لفريق نادي الميناء العراق.

* يعد ناظم شاكر أحد أبرز نجوم خط الدفاع في المنتخب العراقي إلى جانب اللعب الكبير عدنان درجال، ومن أبرز مشاركاته في بطولة كأس الخليج، وشارك هذا المنتخب في تصفيات كأس العالم ومن ثم نهائيات كأس العالم في المكسيك عام 1986.

* كان يتمتع بشعبية وجماهيرية كبيرة لدى عشاق الفريق وانصاره الذين يطلقون عليه لقب “الغزال الأسمر” و”ابو غزالة” نظرا لسرعته الفائقة.

* عرف عنه حُبه الكبير لمنتخب العراق، ومشاركته بالكثير من البرامج التلفزيونية، وعلى رأسها برنامج "المجلس"، على شبكة قنوات "الكأس" القطرية، من أجل تحليل أداء منتخب "أسود الرافدين" في البطولات الخليجية أو الآسيوية، كما اشتهر بنصائحه الكبيرة لنجوم بلاده، حتى يصلوا إلى بطولة كأس العالم التي ستقام في قطر عام 2022، لأول مرة في تاريخ المنطقة العربية.

* واستضاف العراق البطولة الخامسة ببغداد خلال المدة من 23 آذار (مارس) إلى 8 نيسان (ابريل) في عام 1979، وبها حقق العراق لقبه الخليجي للمرة الأولى ، بقيادة المدرب العراقي عمو بابا وظهرت تلك الدورة بمستوى فني كبير، وشهدت تنافساً قوياً بين المنتخبات لاسيما العراق والكويت والسعودية، جرت مباراة الافتتاح بين منتخبي العراق والبحرين، وانتهى اللقاء لمصلحة العراق بأربعة أهداف من دون رد، سجل ثلاثة منها حسين سعيد وسجل ناظم شاكر الرابع.

* في كأس الخليج 1984، فاز العراق برباعية نظيفة على السعودية بملعب الشرطة في العاصمة العمانية مسقط، وسجل رباعية أسود الرافدين ناظم شاكر وهاتريك حسين سعيد.

* بعد وفاته قررت إدارة نادي القوة الجوية حجب الرقم 4 تخليدا وتكريما لشاكر، وذكرت إدارة النادي على موقعها الرسمي “تخليدًا وتكريما لمسيرة الراحل ناظم شاكر تقرر حجب الرقم 4 نهائيًا”.

توفي يوم الجمعة 11 سبتمبر 2020م، الموافق 23 محرم 1442 هـ نتيجة إصابته بمرض فيروس كورونا عن عمر 62 عاما./انتهى

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار