12
فبراير
2021
إنتحار في الشتاء .... الشاعر سعيد الزيدي / بغداد
نشر منذ 2 شهر - عدد المشاهدات : 136

يدٌ تمسك القلم ويدٌ تمتّدُ للرغيف

 كأنهما في سباق!!!

 فرس الابداع يصهل متألما وفرس الجوع يقاوم  سنين العجاف

طواغيت العصر ونزعة الشر

اقتلعت جذور الخير

وقطار العمر يجري يسابق الريح

في كل محطة يقوم بالنياح والصفير

والكل تحلم بالأوطان

ترسم صورته وتخفيه في القلب 

كي لاتسجن بتهمة الحرية !

الخوف والموت وهلال خجول

وهزيل وأجراس الكنائس

وصوت المآذن خرست منذ زمان بعيد

لم تعلن مسرات العيد السعيد

الكل يرغب بالانتحار !

لكنه يخاف المجهول

الكل في ذهول

مالذي يحدث في عالمنا

هل هو عقاب من الله

هل هو البلاء

عجبا اننا لسنا أنبياء!

حتى العصافير لم تعد تحلم وتزقزق في الصباح

إختفى كل شيء جميل

وتسربلنا حلة من الماضي

فيها دفء من الفرح

في شتاء الحزن الموحش !!

 

 


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على الفيس بوك
استطلاع رأى

عدد الأصوات : 0

أخبار