اخر الاخبار
صلاة الدم ….(احسان وفيق السامرائي)!

صلاة الدم ….(احسان وفيق السامرائي)!

صلاة الدم ..
**
قال -أبن الوزير-
يا أبنائي أذا مررتم بألاسواق فلا تقفوا ألا عند اسواق السلاح والكتب…!!
**
*وسقط مسيح جديد .. الروائي -علا ء مشذوب -ليلتحق بقافلة
القرابين –عزيز سيد جاسم وكامل شياع..
لقد تلهينا بالاستذكار..والكلمات .. عن مناهجنا ونسينا
اجبار السلطة على السؤال عن الشهداء والبحث عن اصابع الجريمة؟
-نسينا كلمات النور وعدنا نستنكر ! ونرقص! ونحتفل ! كيف سرق -برومثيوس -النور من أعداء النور.. ؟
**
-ان تنصيب- جنرال – معناه عشرة الاف جثه..!
– برشت-
**
* من المنتظر تأسيس وزارة عراقية جديدة باسم -وزارة الفساد -!
**
كنا نتخلى عن طعام السجن حتى يسمح لنا الحراس بمرور الطعام ,الا هو.. كان يعوى وقد جمع السجناء اطعمتهم .. صائحا .وين تعيينى؟
*تذكرت -فاروق قزانجي- وقد ارسلوا له الوجبة الاخيرة قبل اعدامه فسالهم ما عشاء السجناء.؟.
– قالوا ..فردات.. من التمر الصلد- قسب- وقطعة خبز …
-قال هذا طعامي!!
**
الوعول..
-قالت في رسالة لها .. لن الوّث نفسي بعد اليوم بالحضور الى مؤتمر- تلاقح الوعول…. أعني –المربد- !!
لان ما جرى وراء الكواليس.. يندّى جبين كل مثقف..؟!
– صدك اكو هيجي مجاعة ..؟
**
في امتحان المكملين كان السؤال يقول.. أن- بارومتر- صنع بالخطا فأعمل بالقاعدة على ارجاعه لنسبته ؟
-كان الليل قد دهم المشرف على امتحان المكملين فخشى أن يفوت عليه موعد الشراب..فكرف الاوراق و اخرج الطلبة فقال مراقب القاعة محتجأ ..أستاّذ. بعد نصف ساعة من الامتحان.. ؟
فرد الرجل ..بارومتر مصنوع في- برمنكهام- بالخطا وتريد- ابن عفريت -يصلحه لك !؟
**
كلاو على الله..

-قال -ابو سامي-

رايت.. كومة من البساطيل العتيقة والاسمال وبعض قوالب صابون -كافل حسين- المستعملة والدفائر المدرسية.. والتاجر المتدين يخفي الزكاة الحقيقية وقدرها- 25 – مليون دينار – في –كونية- يبعث منظرها على القي – وضع فوقها -قواطى فارغة – وجرائد متهرئة ..ثم امر عماله بألقاءها الى مزبلة قريبة ومراقبة من ياخذها فالتقطها شحاذ ..حاول أعادتها الى المزبلة !؟.
.فاذا- بخزمجية- التاجر يصيحون بالفقير..أتبيعها بدينارين ..تلاثه .. فباعها الفقير لهم متعجبا وهو يقول لنفسه .. هذوله غشمه..!
وحين عادت الكونية للتاجر المؤمن أخرج- شدات -الدنانير والقى بالنفايات الى الطريق.. فعلق -ابو سامي-.. شفت شلون كلاو.. التحايل على الله والدين..
باع الزكاة الحقيقية -المّقدرة- بالملايين باليد اليسرى وعاد يشتريها بدينارين..!!
**
مشاهد مقرفه!!
*مشهد بعض السفراء العراقيين يدخلون بالعباية والنعال.. مناسيات السلك الدبلوماسي..!
*مشهد بعض الاساتذه وحملة الالقاب العلمية وقد لبسوا الدشاديش و الجراويات والاسمال وهم يزورون المراقد الشريفة..
-مدير عام السياحة بالعصايه واللكج والشيله والجرغد والعبايه الاسلامية ؟ *
*الصور التذكارية في الفواتح ودعوات الطعام ؟
*عمليات الكسور في غرف العمليات وعمليات العيون ..فى وسائل التواصل..
*الكتب الشخصية -الترفيع والتعيينات.-مرسلوها- يطلبون من المشاهدين الاعجاب و طلب التهنئة ..؟
*منور ..!! حسبتها ..الشاعرة- منور فوال-؟ فاكتشفتها كلمة عراقية للاعجاب بالصور !..
*جمعة طيبه؟. تهل فيface book
ذكرتني بالشاعر- عمر الخيام -..لا تعبد الا يأم واعبد ربها؟
**
التهم الابدية..
اشرقت التهم الجنائية من يوم تموز 1958 حتى عهدنا الزاهر..2019
-سب الزعيم ..سب الحزب..سب المشير..سب القائد.. سب الدين .. !
*و اليوم .. القاتل والحرامي والحشاش والمعارض والمشتكي..!
داعشي ؟..
**
مشكلة الهوايش..

كانت الجواميس تستعرض الحرم الجامعي وقد اثارت النار حريقا اتلف مكتبة الجامعة وبيتا وتدخلت الشرطة وقررت طرد المتجاوز والحكم بغرامته وفجاة وصل- برلماني- يتوسط ..يمعودين ترة هذا من الطينه ..؟
**
ابن هوّيش..

يقال بان التكامل لله وحده فليس هناك من انسان سيء ولا جيد ابدا ..
اما ابن –هوّيش- فالله وحدة يعلم سر خلقه.. دنيء ومنحط وقاتل ومحرض ولص.. وجبان.. عاصرنا اريع سنوات ونصف..وشارك في قتل ثمانية رجال.. كان لا يشبع من طعام السجن و يسطو على طعام أقرانه فاذا ما و صل الطعام انفه قال بصوت عال ..اي هسه شبعت ..!
وقد اتقن هو- وخضير وجمعه سلوم وجمال التكريتي وجاسب وابو شكريه . اجبار السجناء على الوقوف على رؤوسهم بعد أن يتولاهم بالنغز باسياخ الحديد..
لفق تهمة على زميل له بالمهنة كان يتعاطف مع المعتقلين فاعدم الرجل!
وذبح ثلاثة ضباط ركن..؟ وقتل وشوه وجوه البعض واجبر البعض على شرب البول..!!
ثم اصيب بالسعار وهو يلبس ثياب جندي بالقوات الخاصة ويصيح متعجبا..قوات خاصه.؟ مثلما كان يوزع -ملعقتان – من شوربة الهرطمان- و-يمّطق- كلوا من خيرات الجمهورية ؟
رصد بعد الاحتلال فقد اعتاد ركوب لوريات الحمل مجانا في طريقه الى بيته في ريف -السماوة – حيث تم سحله من رجليه فاعترف تحت القنادر بقتله ثلاثة اشقاء وهو يعوي ويتوسل..فتم أعدامه ورميه للكلاب..
**
-اذا افلت المجرم من العدالة الانسانية فلن يفلت من العدالة الالهية..؟

عن Resan