اخر الاخبار
قلعة شرقاط العاصمة الاشورية الاولى

قلعة شرقاط العاصمة الاشورية الاولى

–اعداد ميديا الرافدين مؤرخ وباحث واثاري عراقي .
تقع قلعة شرقاط اليوم على الطريق بين بغداد والموصل وتبعد عن بغداد 280 كم حيث كانت فيما مضى مدينة عظيمة تسمى اشور وهي اول عاصمة للامبراطورية الاشورية وكانت مبنية على نهر دجلة لكن اشور بقيت مجهولة على مدى مئات السنين ولم يكن احد يعرفها حتى اكتشفها في عام 1821 رحالة انكليزي اسمه كلاوديوس ريج وكان يحب الاسفار والبحث عن الاثار القديمة ايضا وقد بدأ هذا الرجل اولى بحوثه الاثارية في هذه المنطقة حيث لاحظ ان ترتيب منازلها متدرج وهي عبارة عن طابوق من طين مجفف يعود الى القرن السابع قبل الميلاد.
لقد تم في بداية القرن العشرين اكتشاف اجزاء اخرى من المدينة فوق تلة صخرية نحو الشمال من موقع ماكانت فيه مدينة اشور،وهي تطل على منطقة يعتقد سكانها انها محل حلول الاله اشور ومكان سكناه،هذا هو السبب الذي جعل الاشوريين يطلقون على الههم هذا الاسم اشور،ثم اطلقوا هذا الاسم على مدينتهم ،التي اصبحت عاصمتهم الاولى،ويعتقد ان سكان اشور جاءوا من جنوب العراق من سومر واكد وذلك لدى تاسيسهم هذه المدينة في عام 2500 ق.م.
مع ذلك لم يكن هذا المكان خاليا من السكان ،اذ يعتقد انه كان مسكونا منذ 3500 سنة ق.م لكن مع الاشوريين الاوائل تطورت المدينة بفضل تجارة الصوف والنحاس الذي كان التجار ياتون به من منطقة الاناضول (وسط تركيا الحالية ) وقد وجدت رقم طينية اكتشفت قرب جدار سور ضخم كان يحيط بالمدينة ويبلغ طوله اربعة كيلو مترات ووجد في داخل المدينة ثلاث قصور ملكية و34 هيكلا.
على الرغم من ان الاشوريين تركوا اشور كعاصمة وانتقلوا الى عواصم اخرى هي كالح،دورشاروكين(خورساباد) ،نمرود ،ونينوى ،بقي موقع اشور مكرما جدا لدى الاشوريين فكانوا من كل المدن الاخرى يحجون الى اشور ويزورون هذه المنطقة ويتعجبون بالبناء الضخم الذي يقف في وسطها ويسمى الزقورة ،وهي بناية مستطيلة يصعد اليها بدرج من طابوق.
لقد اعترفت اليونسكو بهذا الموقع كأرث من تراث البشرية المعرض للخطر وتعد اثار اشور اكثر اهمية من بين كل الاثار في العراق حيث يوجد فيها اقدم مكتب تجاري في العالم القديم وقد اكتشفت فيها وثائق عديدة تشهد على ذلك .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏ و‏طبيعة‏‏‏

عن Resan