اخر الاخبار
” ابن البايرة “!!.

” ابن البايرة “!!.

في كثير من الأحيان نسمع بعضهم يردد بتهكم واحتجاج  عبارة ( قابل اني ابن البايرة )؟. فما المقصود بذلك؟.

 يقول عبد اللطيف كداي أستاذ علم الاجتماع بكلية علوم التربية بالرباط  ” يكفي أن نشير إلى المصطلح العامي المتداول الذي تُنعت به المرأة العانس «البايرة» بما يحمل من دلالة سلبية ومهينة للمرأة فالمصطلح يرتبط بالأرض، عندما نقول بارت الأرض أي فسدت ولم تعد صالحة للزراعة، وهذه إشارة واضحة إلى أن الفتاة التي بلغت السن التي حددها المجتمع ولم تتزوج لا تستطيع الإنجاب أو في الأقل تكون خصوبتها ضعيفة ومن ثم لا يقبل بها العرسان1″.

ومع ايماننا  الكبير بأن مكانة المراة أسمى وأجل من كثير من المسميات كونها الأم والزوجة والأخت المعطاء ، لكن الكثير يغضب محتجا بالقول ( قابل آني ابن البايرة)؟! . وهم كثيرون في مجتمعنا وعلى سبيل المثال لاالحصر ، عدم تعيين الشاب الحاصل على مؤهل جامعي  كحد ادنى لأنه فقير الحال ولايفهم ( بالشدات ) الخضراء والحمراء فتجده يشكو لله الذي هو وحده يسمع المناجاة والشكوى في عراقنا الجريح  المظلوم ويقول ( قابل آني ابن البايرة )؟!.

آخر يرسل الى جبهات القتال والدفاع عن الوطن واجب مقدس وحق ، لكنه يتأمل بعض أقرانه من أولاد ( الصماخات) الذين يمرحون ويسرحون داخل وخارج البلاد فيحزن ثم يعلو صوته ب ( قابل آني ابن البايرة)؟.

شأن آخر يتعلق بعدم السماح بعودة المهجرين والنازحين الى ديارهم لأسباب وحجج تنأى عن الوطنية والغيرة والمهنية والبصيرة لبعض المسؤولين المتسببين بحرمانهم من هذا الحق (الدستوري) ، في حين ينعم غيرهم بالإستقرار والراحة والأمان، وبذلك قد يتناهى الى الأسماع تذمر بعضهم بالقول ( قابل احنه ولد البايرة).

الأفراح هي الأخرى لم تكن بعيدة عن ذلك ، فالشاب ( الطاك ) لأن أبوه (طاك طكه زينة) لأسباب ( طكوكية ) مختلفة أغلبها واردة من ( طكطكة ) الشعب ( المطكوك) من خمسة عشر عاما فتجد حفلة زفافه امبراطورية كأنها في الخيال ،على النقيض من شاب آخر ( مطكطك) يمكن حفلة زفافه لاتتعدى البيت ويجتمع حوله ( ولد الخايبة) والصبية ( وابوالدنبك والبوقي ) وربما يتعرض أمنه وسلامته لمخاطر (رجعية) خلفية تماشيا مع تقاليد شعبية موروثة ( مطكطكة).

أما في المستشفيات فتجد أحدهم يعالج وكأنه في فندق خمس نجوم وهو يامر وينهي ، لكن ( ابن البايرة ) يفترش ارض المستشفى ويضمد جراحه بشريط بلاستك كهربائي على أساس هو ( مجلوغ) وأحيانا يطلب منه شراء عدة العلاج من الصيدليات والمذاخر الأهلية .

يقينا ان العراقي هو ابن العراقية الأصيلة ابنة دجلة والفرات التي نذرت عمرها منذ بزغت شمس الرافدين وماتزال  للتنشئة والجهاد والبناء  ، وهي المهجرة والأرملة والثكلى التي لم تهنأ يوما ولم تذق طعم الراحة ، وابنها  هوابن تلك السيدة الأصيلة المؤمنة والرائدة التي تنحني لها الهامات وليس ( البايرة ) ..فماذا قدمتم لها ياأولي الأمر ؟. وماذا قدمتم لأبنائها .

لعمري ان لم تنصفوا مواطنيكم ولم ترعووا ..فإن اليوم الذي سيحصحص فيه الحق بات قريبا وهو قاب قوسين أو أدنى عندها ستستجدون الرحمة والصفح من الناس ، مولولين مستنجدين بمن اردتم أن تجعلوهم بالأمس ( أولاد البايرة ) ولكن خاب فألكم وآنقلب سحركم بماكدتم ..!!.

 

 

 

 

1-             سعاد رودي، كداي : كلمة «البايرة» تحمل دلالة سلبية ومهينة للمرأة ، مَغرس ، 31-1-2010

 

                                                                                                                                                      د. عبدالكريم الوزان

عن Resan