اخر الاخبار

اتحاد الأدباء والكتاب في البصرة يضيف المدير العام لشركة نفط البصــــــــــــــــــــــــرةحاوي عبدالغني

وكالة المرسى نيوز /ناظم ع . المناصير
أ
ففي صباح يوم السبت الموافق 12/8/2017 ضيَّف أتحاد الأدباء والكتاب في البصرة السيد
المدير العام لشركة نفط البصــــــــــــــرة لألقــاء محاضــرته ( دور الشركــة في نهضـــــة
المدينـــة الأقتصاديــة والثقافيــة والحضارية ) ..البصرة لها عمقها الثقافي والأدبي كما لهــا
العمق الأقتصادي والحضاري .. فأنها اليوم ومنذ نشــوء الدولة العراقية تُقدم السلة المعيشية
للعراق من شماله إلى جنوبه ، لكننا نرى تسكعها في التراجع نحو أسوء عصورها .. بيد أنّ
وزارة النفط لها اليد النظيفة في أعادة البصرة في زهوها وتألقهــــا .. فكانت هذه المحاضرة
القيِّمــة التي أعطت الضوء الأخضر للنهوض بها أقتصاديا” وثقافيا” وحضاريا” ..
الأستاذ الدكتور سعيد جاسم الأسدي تحدث في تقديمه للسيد المدير العام وكأنّ البصـرة تفرح
بهذا اليوم وما تقدمه وزارة النفط من أمكانيات لنهضة البصرة والأخذ بكافــــة مجالاتها نحو
الأحسن والأفضل لما تملكه الوزارة من امكانيات هائلة وحسب الضوابط المعمول بهــا ..
وتحدث السيد المدير العام عن الحقول التابعـــة للشركة التي لها الدور المهم في نهضـــــة
الحالــة الأقتصاديــة ، حيث أنّ هناك حقول خاصــة بالغاز التي تزود شـــــــــركة الكهرباء
الوطنيــة من أجل ستمرارية التيار الكهربائي في البصرة وبقيـة المحافظات .. هناك خطط
للأنتاج المعجل لأنتاج ستة إلى سبعة ملايين برميل يوميا” ، كما أنّ هناك أكثر من ثلاثة عشر
حقل لـ ثلاثين محطة عزل تدار من قبل الشركـــة ..
لدينــا خطة لتعيين خريجي المعاهد النفطية والأقسام النفطية في الجامعات العراقية ومخاطبة
وزارة المالية لوضع ملاك يستوعب العمالة من الخريجين ..
لدينا برامج متكاملة لدعم المستشفيات ،وخاصة مستشفى الأطفال لمرضى السرطان ودعمنا
كبير جدا” حتى في شراء الدواء الخاص بهـــــــــــا .. وما زيارة السيد وزير النفط إلى هذه
المستشفى إلاّ هو أشارة للبدء في قيام الشركة بمساعدة هؤلاء الأطفال بكل يسر ..
لدينا أبواب في الميزانية للمساعدة مع تبويب كافة المصاريف ، أضافة لدينا التنسيق لمســاعدة
بعض المدارس ..
قمنا أخيرا” بدعم الحركة الأدبية في البصرة لأنّ البصرة هي حاضرة الأدب والتاريخ ويجب
أن نحافظ على تراثها ، وما زياراتي المتكررة إلى مقر الأتحاد وذكرياتنا الماضية إلاّ هو النهج
الذي أتخذناه .. إنْ شاءالله يعاد للبصرة مكانتها ، وأننا مستمرون بدعم الأدب والأدباء والثقافة ،
أنها مدينتنا الطيبة…
إنّ البصرة تقدم للعراقيين سلة أقتصادية من أنتاج النفط ، لذا يجب أدامة سير الأنتاج حتى
بلوغ السقف أو أكثر ..
كان دعمنا للحشد الشعبي كبيرا” ، وبذلك نحن نعمل بموجب ضوابط ولم يكن هناك أي تجاوز
عليهــا كما قمنا أيضا” بمساعدة عوائل الشهداء الذين لهم خصوصية بتعيين أبنائهم ..
نقوم حاليا” بمشروع كبير في أعادة نهر العشار إلى سابق عهده ..
نحن نسعى إلى أنشاء حديقة للحيوانات وأنشاء المدينة المائية ..
وبعد أن أنهى محاضرته القيمة ، تمّ فتح باب الحوار والمداخلات ، فبدأ الدكتور سلمان كاصد
الذي دعا إلى فتح قاعة كبيرة تسع إلى ألف أو اكثر من الأشخاص أو تأهيل المركز الثقافي
النفطي او القاعة النفطية بالحكيمية .. كما شارك في هذه الحوارات والمداخلات كل من :
سهاد عبدالرزاق
علي نيكل أبو عراق
خلود بناي
بلقيس خالد
محمد مصطفى جمال الدين
سعيد المظفر ……. وآخرين ممن لهم أهتمامات خاصة بتطوير البصرة ونهضتها ..
ـــــــــــــــــــ
الأستاذ الدكتور سعيد الأسدي في آخر الجلسة ، قال: شكرا” لهذه الطاقة المعرفية ، المهنية
، الثقافية ، الفكرية .. شكرا” له ، شكرا ” له على أجابته على كافة الأسئلة .. شكرا” للدكتور
سلمان كاصد لتهيئة كافة مستلزمات الجلسة أحتفاء بالسيد المدير العام لشركة نفط البصرة
وفي الختام تم تقديم مدالية الأبداع للسيد المدير العام وصورة كبيرة له مقدمة من الشاعر
زكي الديراوي ..

ـــــــــــــــــــــــــــ

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏3‏ أشخاص‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏7‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏3‏ أشخاص‏
+‏11‏

عن Resan