اخر الاخبار
منتدى السياب الثقافي في ابي الخصيب يقيم أمسيته الرمضانية الثالثة في ديوان عشائر آل غانم الشمرية

منتدى السياب الثقافي في ابي الخصيب يقيم أمسيته الرمضانية الثالثة في ديوان عشائر آل غانم الشمرية

المرسى نيوز /  داود الفريح

أقام منتدى السياب الثقافي في ابي الخصيب يوم الجمعة المصادف 16/6/2017 الأمسية الرمضانية التراثية الثالثة في ديوان عشائر ال غانم الشمرية في العراق والوطن العربي الواقع في قضاء ابي الخصيب منطقة مهيجران وبحضور ممثل اتحاد ادباء وكتاب البصرة الدكتور حسين فالح و أعضاء الهيئة الاداريةً للمنتدى ونخبة من مثقفي ووجهاء القضاء ومعظم رؤساء وحمائل عشيرة آلِ غانم وابتدأت الامسية التي ادارها  داود الفريح نائب رئيس المنتدى بتلاوة آيات مختارة من الذكر الحكيم رتلها على مسامع الحضور الحاج طه ياسين ليرتقي المنصة بعدها الشيخ العام لعشائر ال غانم الشيخ محيي الغانم والذي اثنى في كلمته على الجهود التي يبذلها المنتدى للارتقاء بالواقع الثقافي والادبي في القضاء كما وتطرق الغانم الى تاريخ العائلة الوطني والفكري والثقافي مستشهدا ببعض رجالاتها الوطنية والادبية بعدها كلمة ممثل اتحاد ادباء البصرة الدكتور حسين فالح والذي نقل امنيات ودعوات الدكتور سلمان گاصد رئيس اتحاد الادباء الذي لازال يتماثل للشفاء اثر وعكته الصحية التي يعاني منها منذ فترة واثنى الگاطد برسالته على جهود المنتدى وحراكه من اجل مشروعه الثقافي واضاف  فالح ان قضاء ابي الخصيب هو قضاء منتج ومعطاء للادب والثقافة ذاكرا اهم الشخصيات التي غيرت مسير الثقافة في العراق والوطن العربي كالشاعر الذي يحمل المنتدى اسمه مرورا بالشاعر سعدي يوسف وصولا الى الشاعر طالب عبد العزيز والكاتب ياسين صالح العبود.

وقال رئيس  كاظم موسى زعلان في كلته  في الامسية  معرفا الحاضرين بالمنتدى واهدافه التأسيسة واكد زعلان على ضرورة الدعم المعنوي وجمهرة الافراد نحو الثقافة والادب وشكر زعلان القائمين على المكان لحفاوة الاستقبال وذكر مشروع الغصن الرطيب في بيوتات أهل ابي الخصيب ودعوة المختصين للمساهمة في هذا العمل الذي يحفظ لابي الخصيب أصالته وعراقته وتراثه.

كما القى رئيس اللجنة الثقافية في المنتدى الكاتب والاعلامي اسعد خلف كلمته التي دعى من خلالها الى ضرورة التواصل مع كل طبقات وشرائح المجتمع وطالب الحاضرين بضرورة المساهمة في الدعم المادي والمعنوي من خلال الدعوة الى التبرعات او المشاركة في نشاطات المنتدى المستقبلية واوضح انها مسؤولية تقع على عاتق الجميع وكان للشعر مساحته في أمسيتنا اذ أطل علينا شاعرنا المبدع صفاء الهاجري بقصيدة عن شخصية الامام علي ع ونحن في ذكرى شهادته لتزدان الامسية عبقا بمشاركة الاديب ناظم المناصير بفقرة تراثيات المناصير ليتحدث عن الذكريات الجميلة والعطرة التي عاشها في ابي الخصيب .

وتم افساح المجال للمداخلات التي أغنت الامسية تفاعلا ومنها مداخلة الشيخ خليل العقرب رئيس الوقف السني الاسبق الذي استرجعنا بذكرياته الجميلة الى عبق الماضي واصالته والشيخ عبدالله محيبس والاستاذ حميد فاضل الزعبي ومداخلة الشيخ عبد الرحمن الداغري والذي أوضح موقف الكرم والطيبة لحمائل آل غانم وتقدير الناس لمواقف اجدادهم لتختتم الامسية بصورة جماعية مع اهل الدار على امل اللقاء بهم في جلسات قادمة

**تصوير احمد البزوني ومحمود الجزائري وعبد الله الجزائري

عن Resan